مسؤولة بالبنك المركزي الأمريكي: كورونا قد تزيد من عدم المساواة

قالت ماري دالي رئيسة بنك الاحتياطي الاتحادي في سان فرانسيسكو إنها قلقة من أن جائحة فيروس كورونا ستفاقم عدم المساواة على أساس العرق والجنس، مضيفة أن صنًاع السياسات بحاجة إلى التأكد من أن يكون التعافي شاملا.

وقالت دالي إن الأزمة ”ضخمت“ الفجوات الموجودة على أساس العرق والنوع والمجتمعات الأخرى، وإن الأشخاص الذين لا يمكنهم العمل من المنزل يواجهون تحديا أكبر.

وقالت دالي في مؤتمر عبر الإنترنت ”نحتاج للتأكد من أننا نعود وأن نضمن أن يجتاز الجميع الجائحة، وليس فقط أولئك الذين يحالفهم الحظ في الالتفاف على المشكلة… إذا لم نفعل ذلك، عندئذ فإن أسوأ مخاوفي هو أننا سنترك جيلا كاملا من الناس وراءنا … ونفاقم بالفعل أوجه عدم المساواة التي دخلنا بها الجائحة“.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض