حفلة 1200

مظاهرات بيروت.. قوات الأمن تطلق الرصاص الحي على المحتجين

العربية

قامت قوات الأمن في بيروت بإطلاق الرصاص الحي والغاز المسيل للدموع على المتظاهرين الذين اتجهوا إلى البرلمان، بما اسفر عن وقوع إصابات بينهم.

وقد اندلعت اليوم تظاهرات غاضبة وسط العاصمة اللبنانية تطالب برحيل الرئيس ميشال عون، ورئيس الحكومة حسّان دياب، على وقع كارثة انفجار بيروت، التي خلفت أكثر من 158 قتيلاً.

وأشارت مراسلة “العربية/الحدث”، بوقوع اشتباكات بين الطرفين ألقى فيها متظاهرون زجاجات حارقة على الأمن.

واقتحم متظاهرون آخرون مبنى وزارة الخارجية الواقع في منطقة الأشرفية وسط العاصمة، رافعين فيه شعارات “بيروت مدينة منزوعة السلاح”، معلنين أن الوزارة أضحت مقراً “الثورة اللبنانية”.

ونقلت المعلومات أن عسكريين متقاعدين قد تظاهروا داخل المبنى أيضاً.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض