«HSBC» يحذر من وصول تكاليف الديون الرديئة إلى 13 مليار دولار نتيجة تداعيات فيروس كورونا

قام بنك HSBC بالتحذير من أن تتجاوز تكاليف الديون الرديئة لديه تقديرا سابقاً لتصل إلى 13 مليار دولار هذا العام، موضحاً أن الأرباح تراجعت أكثر من النصف، متأثره بتداعيات جائحة فيروس كورونا على عملاء البنك من الأفراد والشركات في أنحاء العالم.

وقال البنك إن احتياطياته الرأسمالية قد تتدهور، في حين قد تتعرض إيراداته لضغوط وإنه يواجه مخاطر جيوسياسية محتدمة، في نظرة مستقبلية أشد قتامة من المتوقع للنصف الثاني من العام من أكبر بنوك أوروبا.

وزاد بنك HSBC تقديراته لتكاليف الديون الرديئة التي قد يتحملها هذا العام إلى ما بين 8 و13 مليار دولار من نطاق بين 7 و11 مليارا، نظرا لخسائر فعلية أسوأ من المتوقع في الربع الثاني من السنة وتوقعات لتراجع اقتصادي أشد.

وأعلن البنك عن أرباح قبل الضرائب قدرها 4.32 مليار دولار للأشهر الستة الأولى من العام الحالي، بينما توقع المحللون في المتوسط 5.67 مليار دولار.

وقفزت مخصصات خسائر الائتمان إلى 6.9 مليار دولار في النصف الأول، مقارنة مع مليار دولار في الفترة ذاتها قبل عام.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض