وزارة التخطيط تعقد جلسة نقاشية غدًا حول فرص ريادة الأعمال في عصر الذكاء الاصطناعي

ضرورة وضع معايير موحدة لعمل حاضنات الأعمال يضمن الحفاظ على نهج موحد

أعلن مشروع رواد ٢٠٣٠ التابع لوزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية، عن انعقاد جلسة نقاشية غدًا الثلاثاء حول “فرص ريادة الأعمال فى عصر الذكاء الاصطناعي”، من خلال حاضنة الذكاء الاصطناعي AIM، وهى الحاضنة الأولى من نوعها فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الموجهة للشباب من داخل الجامعات،وذلك بالتعاون مع أكاديمية البحث العلمي والتكنولوجيا.

وفى هذا الإطار أكدت الدكتورة هالة السعيد، وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية، على اهتمام مشروع رواد 2030 بتهيئة المناخ لشباب المبتكرين ورواد الأعمال سواء بدعم ثقافة العمل الحر أو بتوفير التمويل اللازم لمشروعاتهم ومبادراتهم، إلي جانب العمل على التوسع في إنشاء حاضنات الأعمال، وهو ما يعد أحد الركائز الرئيسة التي تستند عليها سياسات وبرامج التشغيل وتوفير فرص العمل اللائق والمنتج وفقاً لرؤية مصر 2030.

وأضافت وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية أنه من الضرورى وضع معايير موحدة لعمل حاضنات الأعمال، حيث يضمن الحفاظ على نهج موحد ومعايير متكاملة قابلة للقياس من شأنها الارتقاء بالمستوى والجودة التي تؤهل مصر للتنافسية وتعزز جودة الخدمات حسب التوجهات التنموية للدولة.

ومن جانبها أوضحت الدكتورة غادة خليل، مدير مشروع رواد 2030 أن المشروع توسع في انشاء الحاضنات في الجامعات المصرية تماشيًا مع توجه وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية لخلق بيئة متكاملة لريادة الأعمال وتوفير الدعم والمشورة للشركات الناشئة حتى تتمكن من المساهمة في تنمية الاقتصاد الوطني وتنويع مصادر الدخل، مؤكدة أن المشروع يتبنى انشاء الحاضنات في مجالات جديدة ومتنوعة بهدف إيجاد حلول مبتكرة من شأنها المساهمة في تحقيق رؤية مصر 2030.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض