حفلة 1200

وزير الكهرباء: نسعى لتصبح مصر ممراً للطاقة المتجددة بالمنطقة

أكد محمد شاكر وزير الكهرباء والطاقة المتجددة، أن مصر لديها استراتيجية خاصة بالربط الكهربائي مع دول الجوار وعدد من دول العالم، منوهاً بأن هناك دراسات تتم الآن خاصة الربط الكهربائي بين مصر ودول شرق أفريقيا.

وقال شاكر، اليوم الأحد، إن مصر محور لربط الكهرباء بين الدول العربية والأفريقية والعالم، مؤكداً أن أفريقيا بها طاقة متجدة هائلة، ونعمل على الاستفادة، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الشؤون العربية بمجلس النواب، برئاسة النائب أحمد رسلان، لمناقشة 7 طلبات إحاطة مقدمة من النواب في حضور محمد شاكر، منها ما يتعلق بمشروع الربط الكهربائي بين الدول العربية.

وحول الربط الكهربائي مع السودان، أوضح شاكر أن الربط مع السودان تم بالفعل منذ أبريل الماضي بواقع 240 ميجاوات وفق احتياجات الأشقاء في السودان في الفترة الحالية.

ولفت إلى أن شبكات الربط تم تنفيذها ليتم ضخ 500 ميجاوات في المستقبل، مشيراً إلى أن الجانب السوداني لديه مشكلات فنية في الشبكة وعرضنا تقديم خدماتنا في ذلك.

وكشف عن وجود مشروعات للربط الكهربائي مع عدد من الدول، لافتاً إلى أن أكبر دولة يتم حالياً الربط معها هي الأردن ثم ليبيا.

ونوه بأنه يسعى دائماً إلى أن تكون مصر ممراً للطاقة المتجددة وهي خطة واستراتيجية وضعتها الدولة لتنفيذها في القريب العاجل، مؤكداً أن أزمة كورونا لها تأثير كبير على المشروعات كافة.

وأشار إلى أن مصر تتعاون مع منظمات إفريقية لتحقيق هذا الممر، مؤكداً أن أفريقيا غنية بالطاقة المتجددة، ومصر جزء أصيل من القارة السمراء.

وكشف عن مخطط لربط إفريقيا كلها مع بعضها البعض في الربط الكهربائي، مؤكداً أن العالم بعد نحو 20 عاماً من الآن سيكون في ربط كهربائي موحد.

وأضاف وزير الكهرباء أن إفريقيا لديها الكثير من وسائل الطاقة المتجددة، وقد تكون مصر صلة الوصل التى تربط بين الطاقة الأوروبية والأفريقية، وسيكون ذلك مفيداً من خلال تقوية شبكات الكهرباء.

ولفت إلى أن مصر أصبح لديها وفرة كبيرة في إنتاج الطاقة الكهربائية، ولدينا قدرات كبيرة للغاية تمكنا من التصدير لدول الجوار.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض