لأول مرة في مصر.. «البنك الأهلي» ينجح في إصدار 2 مليون بطاقة «ميزة»

نجح البنك الأهلي المصري في الوصول برصيده من إصدارات بطاقة ميزة إلى 2 مليون بطاقة، وذلك كأول بنك مصري يصل إلى هذا العدد من الإصدارات.

وأكد هشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك، حرص مصرفه على انتهاج استراتيجية طموحة للتوسع في إصدار بطاقات ميزة الوطنية، والذي يأتي في اطار ريادة البنك لسوق بطاقات الدفع الالكترونية في مصر، حيث كان للبنك الأهلي المصري السبق في إصدار ” بطاقة ميزة ” والتي تتميز بقبول واسع داخل مصر لدى الجهات التجارية والخدمية وبصفة خاصة الهيئات الحكومية بغرض سداد مدفوعاتها، وسعيا لتدعيم توجه البنك نحو التوسع وإرساء مفهوم الشمول المالي باعتباره أحد الركائز الاساسية لتحقيق التطور الاقتصادي والاستقرار المالي والاجتماعي وجذب شرائح مستهدفة جديدة من المواطنين للتعامل مع الجهاز المصرفي .

أضاف أن تلك الاستراتيجية تسعى لتقليل حجم تداول النقود بالسوق المحلية، والحد من التعامل بالشيكات والاعتماد على أوامر الدفع الإلكترونية بما يؤدي إلى تخفيض تكلفة انتقال الأموال وزيادة المتحصلات الضريبية وحماية مستخدمي نظم الدفع وهو ما يحقق التنافسية في سوق خدمات الدفع وتنظيم عمل الكيانات القائمة ويتماشى مع سياسة البنك المركزي في السيطرة على التداول النقدي خارج البنوك والعمل على دخول كافة المعاملات القطاع المصرفي لما لها من تأثير إيجابي على الاقتصاد وزيادة الناتج القومي وتدعيم خطط الدولة في تعزيز المدفوعات الالكترونية والتحول الى مجتمع أقل اعتمادا على النقد.

وأوضح عكاشه أن الدولة والقطاع المصرفي يسعيان إلى تحقيق التكامل في المبادرات المرتبطة بعمليات الدفع أو التحصيل إلكترونياً لتجنب أي ازدواجية في الاستثمارات اللازمة لتلك المبادرات بجانب تكامل قواعد البيانات وتأمينها.

وأضاف يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري ان البنك يسعي للتوسع في اصدار بطاقة ميزة من خلال مخاطبة شرائح عديدة من العملاء واهمها شريحة الشباب من طلبة الجامعات لاستخدامها في سداد مصروفات الدراسة الكترونيا وكذا شريحة العمالة المؤقتة لصرف مستحقاتهم لدى الجهات العاملين بها، إضافة الى عملاء القروض متناهية الصغر لصرف قيمة التمويل خلال الفترة الحالية، على أن يتم في المرحلة القادمة استخدام البطاقة لسداد أقساط التمويل، كما يستهدف البنك عملاء الحوالات الواردة من الخارج حيث يمكن لحاملي بطاقة ميزة استلامها مجانا فور طلبها من أي من فروع البنك واستقبال الحوالات المالية الواردة من الخارج  وصرف قيمتها على مدار اليوم وفى غير مواعيد العمل الرسمية من خلال ماكينات الصراف الآلي المنتشرة بكافة أرجاء الجمهورية، كما يمكنه أيضا استخدام هذه البطاقة في عمليات الشراء

أشار الى قيام البنك بتفعيل العديد من المبادرات داخل وخارج فروع البنك للتواصل مع شرائح العملاء المستهدفين سعيا لنشر التوعية المصرفية ومنها مبادرة البنك المركزي لإعفاء المواطنين من مصاريف إصدار البطاقات مسبقة الدفع لمدة 6 أشهر منذ مارس الماضي لتشجيع التعامل مع البنوك والتوسع في المدفوعات الالكترونية.

ومن جانبه أكد كريم سوس الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك على اقبال العملاء المتزايد على اصدار بطاقات ميزة والتعامل بها خلال الفترة الماضية وبصفة خاصة منذ تفعيل قرار وزارة المالية في مايو2019 بسداد المدفوعات الحكومية بقيمة 500 جم فأكثر الكترونيا بما ومن اهم مؤشرات اقبال العملاء ارتفاع نسبة استخدام هذه البطاقات في المشتريات وسداد قيمة المدفوعات الى حوالى 40 % بقيمة تصل الى 2 مليار جنيه من  إجمالي قيمة الاستخدامات التي تجاوزت 5 مليار جنيه وهى نسبة مرتفعة مقارنة بالبطاقات البنكية المصدرة لأصحاب الحسابات بالبنك.

مشيرا الى ان حوالي 70 % من عدد المعاملات التي تمت للإيداع بحسابات هذه البطاقات تمت من خلال الإيداع بواسطة ماكينات الصراف الالى الخاصة بالبنك خارج فروع البنك.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض