وزير البترول: توصيل الغاز الطبيعي لمليون وحدة سكنية خلال 2019/2020

الإسراع بتنفيذ خطة الحكومة لزيادة معدلات توصيل الغاز للمنازل فى 3 سنوات بدلا من 4 سنوات

مبادرة وزارة البترول لتقسيط جزء تكلفة المواطنين داعم رئيسى لزيادة المعدلات

نجاح التطبيق التجريبى لعدادات الغاز مسبوقة الدفعأعلن المهندس طارق الملا وزير البترول والثروة المعدنية، الانتهاء من تحويل  1.070 مليون وحدة سكنية للعمل بالغاز الطبيعي خلال العام المالي 2019/2020 ضمن مشروع مصر القومي لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل بنسبة تنفيذ 107% مقارنة بالمخطط خلال نفس الفترة على الرغم من التحديات التي واجهها نشاط التوصيل نتيجة الإجراءات الاحترازية اللازمة لمواجهة فيروس كورونا خلال الشهور الخمسة الأخيرة من العام المالى الماضي.

أوضح أنه طبقاً لهذه المعدلات القياسية فإن ما يتم تحقيقه في تحويل الوحدات السكنية للعمل بالغاز الطبيعى بدلاً من أسطوانات البوتاجاز يوضح الجهود الدؤوبة لقطاع البترول في تنفيذ خطة الدولة للتوسع فى استخدام الغاز الطبيعي وإحلاله كبديل للمنتجات البترولية السائلة لخفض الأعباء المالية التى تتحملها ميزانية الدولة وخاصة المتعلقة بدعم أسطوانات البوتاجاز ورفع المعاناة عن كاهل المواطنين.

وأوضح الملا أنه تم توصيل الغاز الطبيعى إلى 11.1 مليون وحدة سكنية منذ بداية النشاط وحتى نهاية العام المالى 2019/2020، وهو ما أدى إلى توفير حوالى 200 مليون أسطوانة بوتاجاز سنوياً، وتوفير خدمة الغاز الطبيعى كوقود حضارى ومستدام لحوالى 45 مليون مواطن، منها حوالى 5.1 مليون وحدة سكنية تم توصيلها بالغاز خلال السنوات الست الماضية بنسبة 46% من الإجمالى.

وأكد على أن خطة العام المالى الماضى تضمنت توصيل الغاز الطبيعى إلى 66 منطقة جديدة  لأول مرة ومنها على سبيل المثال؛ عزبة البرنس بمحافظة الأسكندرية ومدينة الحوامدية وقرى عرب أبو ساعد والشوبك والمنيا بمركز الصف بمحافظة الجيزة وقرية شنديد بمركز إيتاى البارود وكفر غنيم بمركز الرحمانية بمحافظة البحيرة وقرية دهمشا بمركز مشتول السوق وصبيح والمهدية والزرزمون والعدوة والشيخ المسلمى بههيا والقرين ومدينة الإبراهيمية وقرية الحلاوات ومدينة الصالحية الجديدة بمحافظة الشرقية وقرية كبيش بمحافظة الغربية وقرية درين بمركز نبروه وقرية نقيطة بمركز المنصورة بمحافظة الدقهلية وكفر الشيخ إبراهيم بمركز قويسنا وقرية ميت الواسطى بمركز الباجور وكفر عبده وكفر وهب بمركز قويسنا ومدينة البتانون وقرية جنزور ببركة السبع بمحافظة المنوفية وكفر أبوذكرى وميت راضى وكفر سعد وكفر على شرف الدين وجمجرة بمركز بنها بمحافظة القليوبية ومدينة ملوى بمحافظة المنيا ومدينة جهينة بمحافظة سوهاج وقرى الشعرانى والحلة وجزيرة مطيرة بمركز قوص ومدينة نقادة بمحافظة قنا، بخلاف استكمال أعمال التوصيل بكافة المناطق المتاحة.

وأوضح الملا أنه تنفيذاً للتوجيهات الرئاسية بالتوسع فى استخدام العدادت مسبوقة الدفع فقد تم تنفيذ ذلك تجريبيا بنجاح من خلال استخدام  20 ألف عداد مسبق الدفع بمناطق الأسمرات 1و2 وبشائر الخير 1و2و3، وقد تم إسناد توريد 1.2 مليون عداد مسبوق الدفع لإحدى شركات وزارة الإنتاج الحربى فى إطار التكامل الذى تعمل به الحكومة بحيث يتم البدء فى تعميمها خلال خطة العام المالى 2020/2021.

وأكد الوزير على نجاح وزارة البترول فى تحقيق معدلات قياسية بالخطط المعتمدة ببرنامج الحكومة خلال 4 أعوام مالية وهى الفترة 2018/2019 حتى 2021/2022 والذى يتضمن توصيل الغاز الطبيعى إلى 3.4 مليون عميل، حيث تم توصيل الخدمة الحضارية إلى 2.3 مليون وحدة سكنية خلال الفترة 2018/2019 وحتى 2019/2020 (23 ر1 مليون وحدة سكنية خلال العام المالى 2018/2019 و 1.070 مليون وحدة سكنية خلال العام المالى 2019/2020) ومخطط خلال خطة العام المالى 2020/2021 توصيل الغاز الطبيعي إلى مليون وحدة سكنية، وبعد الإنتهاء من تنفيذها يكون قطاع البترول قد انتهى مبكرا من تنفيذ خطة الحكومة في 3 سنوات بدلاً من 4 سنوات، محققا أهداف القيادة السياسية والحكومة فى الإسراع بالمشروعات القومية التى تحقق النفع العام للمواطنين .

وشدد الوزير على أنه من أهم عوامل نجاح تحقيق خطة العام المالى 2019/2020، هو استمرار مبادرة وزارة البترول فى تقسيط جزء مساهمة العملاء في تكلفة التوصيل على 6 سنوات بدون مقدم وبدون فوائد بواقع 30 جنيه شهرياً للمناطق الجديدة التى يدخلها الغاز الطبيعى لأول مرة ضمن مشروع مصر القومى لتوصيل الغاز الطبيعى للمنازل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض