وزير الدفاع الاسرائيلى يؤكد استعداده لإجراء مفاوضات جادة فى رام الله بشأن قضية الضم

أعلن وزير الدفاع الإسرائيلي بيني غانتس استعداده للتوجه إلى رام لمناقشة مسألة الضم التي ينوي رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو البدء بها مطلع يوليو المقبل.

وقال غانتس وفق إذاعة “كان” الإسرائيلية، إن “الذين يلامون هم في الغالب فلسطينيون يرفضون ويحصنون أنفسهم في مواقعهم. إذا طلبوا مفاوضات جادة سأكون هناك صباح غد في رام الله وأناقش ذلك معهم”.

من جهته، رد المسؤول عن الاتصال بإسرائيل في السلطة الفلسطينية، حسين الشيخ، على استعداد غانتس للتفاوض مع رام الله، قائلا: “قبل أن يقول مثل هذه الأشياء، عليه أن يفكر في كيفية إنهاء الاحتلال وعدم تعبئة جيشه للضم”.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض