البنك الأهلي يتعاون مع هيئة قناة السويس لميكنة جميع خدمات التحصيل المقدمة للجمهور

وقع البنك الأهلي المصري اتفاقية تعاون مع هيئة قناة السويس، وذلك في إطار دوره الفعال والمتنامي نحو دعم سياسات الدولة لتطبيق سياسات الشمول المالي، والتيسير على المواطنين في سداد مدفوعاتهم إلكترونيًا.

صرح هشام عكاشه رئيس مجلس إدارة البنك أن الاتفاقية تأتي بهدف توفير وتطوير البنك كافة خدمات التحصيل الإلكتروني اللازمة لسداد رسوم عبور الأنفاق في كافة الانفاق بمنطقة القناة بالإسماعيلية، بورسعيد، السويس وكذا الكباري التابعة لها.

وأوضح أن تلك الاتفاقية تؤكد أيضًا على الدور الريادي للبنك الأهلي المصري في مجال التحصيل الإلكتروني باعتباره أكبر البنوك المصرية دعما لهذا المجال سعيا للتحول الى مجتمع أقل اعتمادا على النقد حيث يسعى البنك الأهلي المصري إلى اتاحة كافة الوسائل التكنولوجية المتاحة لديه لتنفيذ استراتيجيته للتحول الرقمي والتوسع في خدمات الدفع الإلكترونية ودعماً لجهود الدولة في تطبيق الشمول المالي.

وأكد الفريق اسامة ربيع رئيس هيئة قناة السويس على حرص الهيئة على التعاون مع البنك الأهلي المصري في تفعيل منظومة التحصيل الإلكتروني من خلال ماكينات نقاط البيع (POS) للخدمات المقدمة للمواطنين في كافة الإنفاق والكباري والمعديات التي تديرها الهيئة وذلك باستخدام البطاقة المشتركة بين كلا من هيئة قناة السويس والبنك الأهلي المصري وميزة او اي بطاقة مع العميل تفعيلاً لخطط الدولة الشاملة في التحول الرقمي، مشيدا بالخدمات والإمكانيات التي يوفرها البنك دعما لمنظومة السداد الالكتروني.

وأضاف يحيى أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري أن الاتفاقية تتيح استخدام كافة انواع البطاقات وكذلك بطاقة ميزة كمرحلة أولى في سداد الرسوم، اضافة الى امكانية استخدام المحفظة الإلكترونية للبنك في سداد رسوم العبور كمرحلة ثانية، مشيراً الى امكانية استخدام البطاقات أو المحافظ الالكترونية لكافة مستخدمي الأنفاق والكباري بأسلوب ميسر وسريع في سداد رسوم العبور من خلال ماكينات الـ POS التي تم اتاحتها في مقرات الأنفاق والمعديات والكباري.

وأشار كريم سوس الرئيس التنفيذي للتجزئة المصرفية والفروع بالبنك الى سعي البنك المتنامي الى نشر أدوات الدفع الالكتروني وبصفة خاصة بطاقة الدفع الوطنية “ميزة” حيث تضمنت الاتفاقية إصدار البنك بطاقة ميزة مسبقة الدفع اللاتلامسية بنظام الرمز المشترك Co-Branding والتي توجه بصفة أساسية لشريحة العملاء المترددين على أنفاق هيئة قناة السويس.

وأكد على حرص البنك على توفير السهولة في إجراءات إصدارها حيث يمكن للعملاء استلام البطاقة وشحنها فوريا من خلال منافذ الهيئة المخصصة لتوزيع البطاقات بالأنفاق وبصورة بطاقة الرقم القومي على مدار اليوم دون الحاجة لزيارة أي من فروع البنك، كما تمكن حامليها من سداد كافة المدفوعات داخل مصر بأعلى معدلات الأمان مثل رسوم عبور الأنفاق التابعة للهيئة، السحب النقدي، المشتريات من خلال التجار والتسوق الآمن عبر الانترنت وسداد المدفوعات الحكومية واستقبال الحوالات الخارجية وذلك ضمن منظومة البنك للدفع الإلكتروني.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض