«مصر للأسمنت قنا»: تداعيات فيروس كورونا ستؤثر سلبيا على سوق الأسمنت خلال الربع الثاني

طارق طلعت: نستهدف تحقيق صافي أرباح مستقلة بـ 73 مليون جنيه بنهاية 2020

أكد المهندس طارق طلعت العضو المنتدب لشركة مصر للأسمنت قنا، أن التداعيات السلبية لفيروس كورونا سوف يظهر تأثيرها على سوق الأسمنت خلال الربع الثاني من العام الجاري خاصة في ظل تواكبها مع شهر رمضان وعيد الفطر وكذلك قرار منع تراخيص البناء بعواصم المحافظات.

وقال خلال الندوة الإلكترونية التي نظمتها الشركة اليوم للإعلان عن نتائج أعمال الربع الأول، إنه لا يمكن توقع نسبة التأثير حاليا ، ولكن سوف يساهم الأداء الاستثنائي للشركة في الربع الأول من عام 2020 في التخفيف  وامتصاص اي تأثيرات سلبية فيروس كورونا، حيث فاقت نتائج الأعمال كافة التوقعات المرجوة ونمت الشركة بربحيتها لـ 33 مليون جنيه.

وأضاف طلعت أن الشركة سوف تقدر على تحقيق صافي أرباح مستقلة تصل إلى 73 مليون جنيه طبقاً للموازنة المالية المعتمدة لعام 2020″

وأشار إلى أن الشركة قامت خلال الفترة الماضية بالتبرع بنحو مليوني جنيه لصالح صندوق تحيا مصر للمساهمة في جهود الدولة في مكافحة الفيروس خاصة فيما يتعلق بأجهزة التنفس الصناعي.

وردا على سؤال أموال الغد، لفت إلى انتظام استيراد الفحم وعدم وجود إي مشكلة في ذلك نتيجة الأوضاع الحالية، مشيرا إلى أن الشركة أبرمت مؤخرا عقد توريد لشركتي قنا والمنيا بأسعار متميزة تساهم في زيادة تنافسية الشركة، فضلا عن وجود مخزون يكفي العمليه التصنيعية

تأسست شركة مصر للأسمنت – قنا عام 1997 برأس مال مصدر 300 مليون جنيه وبطاقة إنتاجية تصل إلى 2 مليون طن سنوياً لإنتاجالأسمنت بمختلف أنواعه. تمتلك الشركة حصة 60% من شركة أسمنت بورتلاند المنيا التي تقدر طاقتها التصميمية بـ 2 مليون طن سنوياً، كما تمتلك الشركة حصة حاكمة في شركة أسيكو للخرسانة الجاهزة بنسبة 100%، وذلك لإنتاج 500 ألف متر مكعب من الخرسانة الجاهزة من خلال 9 محطات للخرسانة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض