وزير الشباب والرياضة: عودة النشاط الرياضي بدءاً من 15 يونيو تحت إجراءات احترازية صارمة

قال أشرف صبحي وزير الشباب والرياضة، إن الوزارة تعكف على عودة النشاط الرياضى بدءاً من 15 يونيو المقبل، بشكل تدريجي، خاصة إن جميع المؤشرات لاتوحي باقتراب انتهاء أزمة كورونا على مستوي العالم، مضيفاً أن استئناف النشاط سيتم مع وضع ضوابط واجراءات احترازية لمواجهة وباء كورونا .

وأشار الوزير خلال مداخلته الهاتفية في برنامج «على مسئوليتي»، إلى أنه تم عقد اجتماع مع رؤساء الاتحادات لوضع استراتيجية لعودة الحياة الرياضية،بجانب تشكيل لجنة لوضع خطة لاستيعاب الدوريات على مستوي الالعاب الجماعية، مع متابعة ما يحدث فى الدوريات العالمية، عن كثب والإستفادة منها.

وأوضح أن كل اتحاد منوط بوضع الاجراءات الخاصة به، مشيرا إن اتحاد الكرة، عليه الآن أن يتفق مع الأندية على إجراءات العودة تمهيدا لاستئناف النشاط، بالفترة المقبلة، مشيراً إلى أن وزارة الرياضة تعقد حاليا عددا من الاجتماعات مع وزارة الصحة واللجان الطبية المختلفة تمهيدا لإعادة النشاط، خاصة إن قرار الاستئناف هو قرار دولة ، بالعودة تدريجيا لكل مناحي الحياة.

ولفت وزير الرياضة، إنه في حال تعرض أحد اللاعبين للإصابة بكوفيد 19، سيتم التعامل معه فورا، وعزله فى غرفة مستقلة ثم نقه للمستشفى، مشيرا إلى إن غرفة خلع الملابس لن يتم استخدامها من جانب اللاعبين، فى حال عودة النشاط، كجزء من الاجراءات الاحترازية التى سيتم تطبيقها.

وشدد اشرف صبحي، إنه فى حال ظهور اصابات بالأندية الصحية سيتم اتخاذ اجراءات اكثر صرامة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض