«إيزي جيت» تتعرض لهجمات إلكترونية شديدة التعقيد وتفقد بيانات 9 ملايين عميل

تعرضت شركة الطيران البريطانية “إيزي جيت” إلى هجمات إلكترونية شديدة التعقيد، تمكن خلالها المجرمين من الوصول إلى رسائل البريد الإلكتروني وتاريخ السفر لحوالي 9 ملايين عميل، كما حصلوا على تفاصيل البطاقات الائتمان لأكثر من 2000 منهم.

وقالت الشركة إنه لا يوجد دليل على إساءة استخدام أي معلومات شخصية من أي نوع، مشيرة إلى أنها قامت بالتواصل مع العملاء الذين تم الوصول إلى تفاصيل سفرهم، وستُبلغ كل شخص تأثر بالقرصنة في موعد لا يتجاوز 26 مايو، لتخبرهم بالخطوات الوقائية لتقليل أي خطر من التصيد المحتمل.

وأوضحت EasyJet أنها تواصلت بخبراء الطب الشرعي للتحقيق في الاختراق، كما أخطرت مكتب مفوض المعلومات والمركز الوطني للأمن السيبراني.
وأشار الرئيس التنفيذي لشركة الطيران يوهان لوندغرين، إلى أنه أصبح من الواضح أن هناك قلق متزايد بشأن استخدام البيانات الشخصية لعمليات الاحتيال عبر الإنترنت .

وشهدت شركات الطيران الكبرى هجمات إلكترونية واسعة النطاق في السنوات الأخيرة، في عام 2018 استهدف المجرمون موقع الخطوط الجوية البريطانية وتطبيقهم على الهاتف المحمول، وسرقة البيانات الشخصية ومعلومات الدفع لحوالي 380 ألف مسافر، وفي نفس العام، قالت شركة Delta Air Lines أن البيانات المالية لعملائها ربما تعرضت للاختراق بعد أن تعرضت خدمة الدردشة الخارجية التي تستخدمها شركة الطيران للبرامج الضارة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض