EFG

« إكوينور النرويجية» تحقق صافي خسارة 710 مليون دولار جراء تراجع اسعار النفط

رويترز

أعلنت شركة إكوينور النرويجية للطاقة عن تحقيق صافي خسارة 710 مليون دولار خلال الربع الاول من 2020 بعد أن سجلت صافي مخصصات لانخفاض القيمة بقيمة 2.45 مليار دولار بسبب خفض توقعات سعر النفط في الأمد القصير.
وأشارت إلى انخفاض الأرباح المعدلة قبل خصم الفوائد والضرائب إلى 2.05 مليار دولار في الربع الأول مقارنة بنحو 4.19 مليار دولار في نفس الفترة من 2019.

وقررت الشركة تعليق توقعاتها لإنتاج النفط والغاز في 2020 في ظل تخفيضات تفرضها الحكومة وزيادة في المعروض، وقد تتخذ إجراء آخر لخفض النشاط هذا العام.

وكانت الشركة تتوقع نمو الإنتاج 7% خلال العام الجاري، ولكن انضمت النرويج والبرازيل ودول أخرى إلى أوبك+ في الأمر بتخفيضات في ظل جائحة كوفيد-19.

وأكدت إلدار ساتره الرئيس التنفيذي للشركة، أن الشركة ستواصل إعطاء أولوية للقيمة فوق الحجم وتقليص النشاط بالفعل، خاصة في المناطق البرية بالولايات المتحدة.

ولفتت إلى أن الشركة ستدرس خفضا آخر للأنشطة واستغلال المرونة التي لديها في محفظتها إذا تطلب الأمر، وابقت الشركة على توقعها في الأجل الطويل لنمو الإنتاج 3% سنويا في الفترة من 2019 إلى 2026، بعد أن سجلت إنتاجا قياسيا بلغ 2.23 مليون برميل من المكافئ النفطي يوميا في الربع.

كما ابقت الشركة على خطتها لخفض الإنفاق الرأسمالي إلى 8.5 مليار دولار هذا العام من عشرة مليارات دولار في 2019، كما تتوقع أن يبلغ الإنفاق لعام 2021 نحو عشرة مليارات دولار من توقعات سابقة تتراوح بين عشرة و11 مليار دولار.

وخفضت إكوينور بالفعل توزيعاتها النقدية الفصلية بواقع الثلثين إلى 0.09 دولار للسهم، لتصبح أول شركة نفط كبرى تفعل ذلك بعد انهيار أسعار النفط لأدنى مستوياتها في أكثر من عقدين.

وتتوقع إكوينور حاليا أن يبلغ متوسط سعر برنت 31 دولارا للبرميل في 2020 مقارنة مع توقع سابق عند 59 دولارا للبرميل.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook