« مستثمرو العاشر» تضع 5 حلول تطبيقية لتعميق الصناعة الوطنية رغم أزمة كورونا

قال د.  سمير عارف رئيس جمعية مستثمرى العاشر من رمضان إن هناك 5 حلول تطبيقية لاستغلال الجانب الايجابى من أزمة تفشى فيروس كورونا المستجد فى تنفيذ رؤية الدولة فى تعميق الصناعة الوطنية ودفع عجلة الإنتاج المحلى بالطاقة القصوى.

وأوضح أن فكرة تعميق الصناعة بالأسس العلمية تتضمن مشاركة كل القوة الإنتاجية فى مصر فى تمصير كافة مكونات ومستلزمات الصناعة والإنتاج كما تساهم فى إنشاء قرابة نحو 5000 مصنع جديد صغير ومتوسط فى أقل من عامين لخدمة الصناعة الوطنية.
وأشار إلى ضرورة قيام وزارة الصناعة بتدشين بوابة إليكترونية مُدون بها كافة المعلومات الدقيقة حول اللوازم الصناعية التى تستوردها مصر من الخارج، ودعوة الشركات المستوردة لها لوضع المواصفات التفصيلية لهذه اللوازم بحيث تكون متاحة لكل المُنتجين والمصانع والوِرش الصغيرة لعرض خدماتهم فى تصنيعها محلياً وتدعيم الصناعة الوطنية بها كمكون محلى.
وأشار عارف  إلى أهمية أن تضع الحكومة ممثلة فى وزارة الصناع والتجارة برنامجاً واضحا لدعم الصناعات التى ترتبط مباشرة بتصنيع كافة المستلزمات سالفة الذكر لإحلالها بالواردات، على أن يشمل هذا الدعم تسهيل التراخيص الصناعية والتسهيلات الضريبية والجمركية وبرامج حماية للصناعة المحلية من الإغراق، بالإضافة إلى توسيع دائرة مبادرة الـ 5% للمشروعات الصغيرة والمتوسطة.
وذكر  ضرورة تفعيل قانون رقم 5 والخاص بتفضيل المنتج المحلى في المشتريات الحكومية، وتلافى مشكلات التطبيق العملى له بعدم وجود ثغرات للتحايل فى تنفيذه بشكل يساهم فى إتاحة الميزات التفضيلية للمنتج الوطنى وفرضه على كافة عقود المشروعات القومية الكبرى بالدولة.
كما أكد أنه يجب التركيز على قطاع الصناعات الهندسية لكونه متشابكا مع عدد كبير من الصناعات ويدخل ضمن الصناعات المغذية لصناعات كثيرة.
ولفت إلى ضرورة التنسيق التام والتكاملى بين كافة الوزارات والهيئات الحكومية من أجل وضع ضوابط موحدة يلتزم بها الجميع فى تحقيق الأهداف، بالإضافة إلى التعاون مع الهيئة العربية للتصنيع ووزارة الإنتاج الحربى فى هذا الشأن.
ونوه عارف بأنه عرض هذه الحلول المقترحة على وزيرة الصناعة والتجارة نيفين جامع خلال أخر اجتماع لهما عبر الفيديو كونفرانس ولاقت ترحيبا كبيرة من الوزيرة.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook