EFG

«موديز» تخفض توقعاتها لأداء الاقتصاد الروسي بسبب تداعيات كورونا

خفضت وكالة موديز الدولية للتصنيف، توقعاتها لأداء الاقتصاد الروسي خلال العام الجاري بسبب التداعيات المتوقعة لجائحة كورونا.

ووفقا للتوقعات الجديدة للوكالة، سينخفض الناتج المحلي الإجمالي لروسيا بنسبة 5.5% هذا العام، لكنها توقعت نمو الاقتصاد الروسي في 2021 بنسبة 2.2%.

وفي مارس الماضي، توقعت الوكالة زيادة في الناتج المحلي الإجمالي لروسيا بنسبة 0.5% في عام 2020 وبنسبة 1.9% في العام المقبل.

يشير تقرير صدر عن الوكالة يوم أمس، إلى أن التوقعات الاقتصادية تزداد سوءا بالنسبة لجميع دول مجموعة العشرين، نظرا للآثار السلبية للأزمة الناجمة عن جائحة فيروس كورونا والقيود المفروضة في جميع أنحاء العالم للحد من انتشاره.

وتابع “نتوقع الآن أن ينخفض الناتج المحلي الإجمالي لدول مجموعة العشرين المتقدمة بنسبة 5.8% في عام 2020 وأن ينمو بنسبة 4.2% في عام 2021، وحتى مع التعافي التدريجي في عام 2021، سيكون الناتج المحلي الإجمالي لمعظم الدول المتقدمة وفقا لتقديراتنا، أقل من المستويات التي تمت الإشارة لها قبل الوباء”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook