سلطات كورية: كيم جونج أون يدير شؤن بلاده من مكان أمن

أكد كبار المسؤولين بكوريا الجانوبية اليوم الثلاثاء، على معرفتهم بمكان إقامة الزعيم الكوري الشمالي كيم جونج أون، بعد اختفاء كيم عن الأنظار منذ نحو أسبوعين.

وأوضح وزير الوحدة الكوري الجنوبي كيم يون تشول، خلال جلسة للبرلمان أن الحكومة على علم بمكان تواجد كيم جونج أون، دون تقديم تفاصيل، وذلك وفقاً لوكالة “بلومبرغ”.

ومن جانبها قالت وزيرة الخارجية في كوريا الجنوبية كانج كيونج هوا، ردا على سؤال عما إذا كانت سيئول قد أبلغت الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمكان إقامة كيم وحالته الصحية، قالت إن ترامب على اتصال مستمر مع المسؤوليين الكوريين الجنوبيين “ومن المفترض أن يكون قد تم إبلاغه”.

وأوضحت الوزيرة في وقت لاحق، أن ترامب على علم بحال كيم وليس بمكان تواجده.

وكان ترامب قال قبل ساعات خلال مؤتمر صحفي، إنه على علم بحالة كيم الصحية لكنه لا يستطيع التحدث عن ذلك الآن، مضيفا أن “لا أحد يعرف أين هو”.

وتداولات وسائل إعلام تقارير في الأيام الأخيرة تزعم أن زعيم كوريا الشمالية، الذي لم يظهر للجمهور منذ 11 أبريل، في حالة خطيرة للغاية بل حتى أنه توفي، لكن مسؤولين في سيئول نفوا ذلك مرار، وأكدوا أن كيم بخير ويدير شؤون بلاده كالمعتاد، فيما ذكر بعضهم أنه مقيم حاليا في مدينة ونسان جنوب شرقي البلاد.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض