شركة تأجير كويتية تقاضي بوينج لرفض دفع طلبية ملغاة من طائرات 737 ماكس

قامت إحدى الشركات الكويتية برفع دعوى قضائية ضد بوينج تطالبها بدفع 336 مليون دولار وتتهمها فيها بأنها رفضت دون وجه حق إعادة مبالغ مدفوعة مقدما لطلبية باتت ملغاة الآن لشراء 40 من طائراتها 737 ماكس التي تواجه مشاكل.

وتم رفع الدعوى يوم الأربعاء في المحكمة الاتحادية بولاية شيكاجو الأمريكية. واتهمت فيها شركة ألافكو لتمويل شراء وتأجير الطائرات بوينج بانتهاك العقد باحتفاظها بالمدفوعات بالرغم من عدم تمكنها من تسليم الطائرات أو وضع جدول معدل لتسليمها.

وقالت ألافكو إنها قامت بإلغاء الطلبية في السادس من مارس بعدما أخفقت بوينج في تسليم تسع طائرات في الموعد المحدد. وأضافت أن بوينج عارضت شكواها بأن المشاكل تصل إلى ”تأخير غير مبرر“ وهو ما من شأنه تبرير إعادة المدفوعات.

ولم ترد بوينج بعد على طلبات للتعليق.
وعلّقت الشركة، ومقرها شيكاجو، تسليم طائرات 737 ماكس في مارس 2019 عندما منعت إدارة الطيران الاتحادية تحليق الطائرة بعد مقتل 346 شخصا في حادثي تحطم طائرتين من هذا الطراز كانت تشغلهما ليون إير والخطوط الجوية الإثيوبية.

وتواجه بوينج أيضا تبعات وباء فيروس كورونا الذي أجبرها على خفض الإنتاج نتيجة لتراجع الطلب ومشاكل السيولة لدى عملاء شركات الطيران والعقبات اللوجيستية لتسليم الطائرات.

تشتري ألافكو طائرات تجارية كبيرة وتؤجرها لشركات الطيران. وأكبر مالكيها هم بيت التمويل الكويتي ومؤسسة الخليج للاستثمار والخطوط الجوية الكويتية، بحسب الموقع الإلكتروني للشركة.

وأغلقت أسهم بوينج يوم الأربعاء على تراجع 1.36 دولار عند 134.97 دولار. وفقدت أسهمها أكثر من ثلثي قيمتها منذ أوائل مارس 2019 قبيل منع طائرات 737 ماكس من التحليق.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض