« قطاع الأعمال» تعمم منظومة تجارة القطن الجديدة على مستوى الجمهورية بالموسم الجديد

توفيق: إشراك القطاع الخاص في تحديد سعر فتح المزاد

قال هشام توفيق وزير قطاع الأعمال العام إنه سيتم تعميم منظومة تجارة القطن الجديدة والتي تم تطبيقها بشكل تجريبي الموسم الماضي في محافظتي الفيوم وبنى سويف على مستوى الجمهورية خلال الموسم الجديد وفقا لتوصيات اللجنة الوزارية للقطن، مع إشراك القطاع الخاص في تحديد سعر فتح المزاد.

وأكد خلال لقائه مع جمعية قطن مصر، أن المنظومة حققت نتائج جيدة وأسهمت في تحسين تداول الأقطان والتغلب على المشكلات التي كانت تؤثر سلبا على جودة القطن أثناء جمعه وتعبئته.

وأوضح توفيق أن المنظومة الجديدة تعتمد على نظام المزايدة في شراء الأقطان من المزارعين، ويتم تسليم المزارعين أكياس من الجوت مطابقة للمواصفات لتعبئة الأقطان بها وتسليمها دون وسطاء إلى مراكز استلام الأقطان المدارة من قبل الوزارة ، على أن يتم بيع الأقطان وفق أعلى سعر بما يحفز المزارعين، وسيتم إشراك القطاع الخاص في تحديد سعر فتح المزادات.

وشهد اللقاء استعراض جهود الجمعية للترويج لعلامة القطن المصري لدى كبار المستوردين وسلاسل التجزئة الإقليمية والعالمية ونقل الخبرات العالمية في مجال تطوير منظومة إنتاج وتسويق وتصدير القطن.

كما استعرض مسؤولو الجمعية الجهود المبذولة لحماية وتسويق القطن المصري ومنتجاته بمختلف الأسواق العالمية، و متابعة البصمة الوراثية للقطن المصري من خلال أخذ عينات وتحليلها وتحديد المخالفين والقيام بحملات توعية عالمية بكبرى سلاسل التجزئة.
وأشاروا إلى أن جهود الجمعية في مجال حماية القطن المصري أسفرت عن زيادة فى الطلب العالمى على منتجات القطن المصري الخام والمغزول وتام الصنع وزيادة أسعاره.
و أشاد ممثلي الجمعية بجهود وزارة قطاع الأعمال العام في النهوض بالقطن المصري والصناعات المرتبطة به، مؤكدين أن المحالج المطورة ونظام تجارة القطن الجديد يسهم في التغلب على معظم العوائق والتحديات التي تواجه القطن المصري.

وتم الاتفاق على عقد لقاءات خلال الفترة القادمة لمزيد من التنسيق والتعاون المشترك في إطار تنفيذ خطة الوزارة للنهوض بقطاعات القطن والغزل والنسيج.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض