EFG

ايرادات قناة السويس تحقق 1.4 مليار دولار خلال الربع الأول

صفوت: الربع الأول شهد نموا بحركة الملاحة وعبور السفن رغم تداعيات كورونا 

ارتفعت ايرادات مصر من العملة الصعبة من خلال قناة السويس خلال الربع الأول من العام الجاري لتسجل 1.43 مليار دولار في مقابل 1.384 مليار دولار خلال نفس الربع من 2019 بنمو قدره 3.2%.

وقال جورج صفوت المتحدث الرسمي لهيئة قناة السويس في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد”، أن إحصائيات الملاحة خلال الربع الأول من 2020 سجلت زيادة في أعداد السفن بنسبة 8.4% لتسجل 4832 سفينة من الاتجاهين، في مقابل 4458 سفينة خلال نفس الربع من 2019.

وأوضح أن حمولات السفن العابرة قد شهدت نموا ايضا بنسبة 8.5% لتسجل 306.739 مليون طن خلال الفترة من ” يناير- مارس 2020″، في مقابل 282.595 مليون طن خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وسجلت القناة عبور 1662 سفينة من الاتجاهين خلال الشهر الماضي في مقابل عبور 1589 سفينة خلال شهر مارس من العام الماضي بنسبة زيادة قدرها 4.6%، بحمولات صافية 101.101 مليون طن مقابل 97.796 مليون طن بنسبة زيادة بلغت 3.4 %

وأكد صفوت أن ارتفاع مؤشرات حركة الملاحة بالقناة تشير إلى نجاح السياسات التسويقية المرنة التي تتبعها الهيئة من أجل زيادة اعداد ونوعيات السفن العابرة من خلال تقديم خدمات وتخفيضات على رسوم العبور.

وأوضح أن تلك السياسات مكنت الهيئة من تقليل التداعيات السلبية لانتشار فيروس كورونا المستجد بما ساهم في انتظام حركة الملاحة بالقناة وجعلها تسير وفق المعدلات الطبيعية لأعداد وحمولات السفن.

ونوه صفوت بأن إدارة التخطيط بالهيئة تتابع عن كثب كل تطورات الوضع الخاص بفيروس كورونا وذلك منذ بداية ظهوره في الصين في ديسمبر الماضي وقبل أن يزداد تأثيره والذي أثر سلبيا على حركة التجارة العالمية والتي تتم عبر الجو والبر.

وأضاف أن الإدارة تقوم بوضع العديد من السيناريوهات لمواجهة كافة المواقف سواء الايجابية أو السلبية، الأمر الذي مكن القناة من عبور المرحلة الأكثر شراسة بفيروس كورونا منذ بداية العام وحتى الآن، وتحقيق نتائج ايجابية خلال الربع الأول.

 

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook