EFG

ويليس تاورز واتسون تقدم ميزة جديدة لتتبع إمكانية تعرض الممتلكات لفيروس كورونا

 

قدمت ويليس تاورز واتسون المتخصصة بنشاط الوساطة التأمينية ميزة جديدة لتحليل المخاطر تمكن مديري المخاطر من تقييم تعرض ممتلكاتهم لفيروس كورونا المستجد لحظيا، وتزويدهم بأحدث التطورات الخاصة بالوباء وأثرها على أصول ممتلكاتهم حول العالم .

وتوفر الميزة الجديدة معلومة محدثة حول حالات الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، مع عرض القيم الإجمالية لممتلكات العملاء حسب موقعها، كجزء من أدوات ويليس واتسون للمخاطر العالمية، حيث تقوم بتقييم محافظ ممتلكات العملاء وتقييم إمكانية تعرضهم لمخاطر كارثة تشمل الإرهاب والمخاطر الطبيعية.

ووفقا لهذه الميزة الجديدة؛ ستكون المعلومات مرئية تلقائياً للمستخدمين من خلال الأحداث المباشرة التي تبثها الشركة وسيكون للمستخدمين خيار إيقاف تشغيلها إذا أرادوا ذلك.

وتتضمن الميزة الجديدة بيانات ومعلومات تم جمعها وحفظها بواسطة مركز علوم وهندسة النظم في جامعة جونز هوبكنز، وتعطي استراليا والصين والولايات المتحدة وكندا على مستوى الولاية وبقية العالم على المستوى القطري ممثلة إما بنقطة مركزية جغرافية للبلد او وعاصمتها.

ويليس تاورز واتسون هي شركة عالمية متعددة الجنسيات لإدارة المخاطر والوساطة في التأمين والخدمات الاستشارية، والشركة لها جذور يعود تاريخها إلى عام 1828 وهي ثالث أكبر وسيط تأمين في العالم.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook