EFG

مساءلة رئيس الوزراء الفرنسي أمام البرلمان بشأن تسيير الحكومة لأزمة فيروس كورونا

تستمع لجنة المعلومات في البرلمان الفرنسي الأربعاء إلى رئيس الوزراء إدوار فيليب ووزير الصحة أوليفييه فيران بشأن “الآثار وإدارة عواقب” أزمة وباء فيروس كورونا الذي خلف أكثر من 3500 وفاة بفرنسا. وتتولى هذه اللجنة التي شُكّلت الأسبوع الماضي، مهمة مراقبة التدابير التي تتخذها الحكومة الفرنسية كل أسبوع.

يمثل رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب ووزير الصحة أوليفييه فيران الأربعاء أمام لجنة المعلومات في البرلمان بشأن “الآثار وإدارة عواقب” تفشي وباء كورونا في فرنسا، أمام تزايد الانتقادات الموجهة للفريق الحكومي خاصة فيما يخص نقص الأقنعة وأجهزة التنفس في المستشفيات الفرنسية.

وتتولى هذه اللجنة التي شُكّلت الأسبوع الماضي، مهمة مراقبة التدابير التي تتخذها الحكومة الفرنسية كل أسبوع.

وأعلنت فرنسا الثلاثاء تسجيل 499 حالة وفاة جديدة خلال 24 ساعة على أراضيها جراء وباء فيروس كورونا المستجد، لتبلغ بذلك حصيلة الوفيات الإجمالية 3523 حالة.

وبات العدد الإجمالي للأشخاص الذين دخلوا المستشفيات نحو 22800، أي بارتفاع بحوالي 1749 مصاب منذ الإثنين وبينهم عدة حالات تتطلب دخول العناية الفائقة.

وهذا ثالث يوم على التوالي تتسارع فيه وتيرة الوفيات في فرنسا في ثالث أسبوع من إجراءات الإغلاق العام في محاولة لإبطاء انتشار فيروس كورونا.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook