EFG

شركات النفط تخفض نفقاتها بعد تراجع أسعار الخام بسبب «كورونا»  

تعتزم كبرى شركات النفط والغاز في العالم تخفيض الإنفاق هذا العام بعد انهيار أسعار النفط الناتج عن تراجع الطلب بسبب فيروس «كورونا» وحرب الأسعار بين أكبر المصدرين وهما السعودية وروسيا.

تشكل التخفيضات، التي أعلنت عنها بالفعل خمس شركات نفط كبرى من بينها أرامكو السعودية ورويال داتش شل، مجتمعة انخفاضًا بنسبة 20% من خططها المبدئية للانفاق. 

وقالت إكينور النرويجية إنها ستخفض الإنفاق الرأسمالي بنحو 2 مليار دولار، في حين قالت شيفرون يوم الثلاثاء إنها ستخفض إنفاقها الرأسمالي هذا العام بأربعة مليارات دولار.

وتقول شركات أخرى مثل إكسون موبيل الأمريكية العملاقة وبي.بي البريطانية إنها ستخفض الإنفاق الرأسمالي لكنها لم تعط أرقاما حتى الآن.

 وقالت شركة النفط البرازيلية بتروبراس إنها ستقلص الإنتاج في الأجل القصير وستؤجل دفع توزيعات الأرباح وستخفض خطتها الاستثمارية للعام 2020 بين إجراءات أخرى تستهدف خفض التكاليف في مواجهة جائحة فيروس كورونا.

 تراجعت أسعار النفط 60 % منذ يناير إلى أقل من 30 دولارا للبرميل. وسجل خام برنت القياسي 26.70 دولار للبرميل إذ يلقي تراجع الطلب على الوقود بظلاله على حزمة تحفيز اقتصادي أمريكية ضخمة.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...