EFG

شركات المقاولات تُكثف حجم الأعمال اليومية بالعلمين الجديدة..و”المقاولين”: المدينة لم تتأثر بأزمة “كورونا”

إفتتاح المنطقة الترفيهية بالمدينة يوليو المقبل

تستعد مدينة العلمين الجديدة لإفتتاح المنطقة الترفيهية خلال شهر يوليو المقبل، وذلك كأولى المشروعات التى سيتم تشغيلها بالمدينة خلال العام الجارى، بحسب مصدر مسئول بإحدى شركات المقاولات العاملة بالمدينة.

أكد أن آلية العمل بالعديد من المشروعات الجارى تنفيذها بمدينة العلمين الجديدة تسير بصورة طبيعية ولم تشهد تأثرا بأزمة إنتشار فيروس كورونا، مشيرا إلى أن الشركات تُكثف من إجراءات تأمين مواقع العمالة وتعقيم المعدات والأدوات فضلا عن توفير الرعاية الطبية ومراعاة جدولة مواعيد التنفيذ، وبما يتماشى مع البرامج الزمنية المستهدفة للمشروعات.

أضاف فى تصريحات خاصة، أن المنطقة الترفيهية تم تنفيذها على مرحلتين، بحجم إستثمارات يُقارب 2 مليار جنيه، وتتضمن عدد 16 مبنى متعدد الخدمات بالإضافة إلى عددا من المحال التجارية ومجموعة من الفنادق والمولات التجارية ومناطق للمطاعم ومناطق للخدمات المتكاملة.

 

أشار إلى إهتمام شركات المقاولات العاملة بتكثيف حجم الأعمال الجار حاليا حيث يزيد عدد العمالة يوميا عن 250 عامل خلال 24 ساعة ، وتتعلق غالبية الأعمال فى المرحلة الأخيرة بالتشطيبات النهائية واللاند سكيب، وتوفير الخدمات الرئيسية للمنطقة، مضيفا أن المنطقة الترفيهية تمثل العامل الرئيسى فى جذب فرص الإقامةب المدينة طوال العام، مع توفير الخدمات المتكاملة للمنشآت التعليمية والصحية والسكنية بالعلمين.

ووجه وزير الاسكان الدكتور عاصم الجزار، مقاولى الباطن خلال الأسبوع الجارى بصرف 50 ٪ من مستحقات العاملين في مشروعات مدينة العلمين الجديدة بما فيها العمالة غير المنتظمة، خلال الفترة الحالية وذلك في إطار توجهات الحكومة للتعامل مع الآثار الناتجة عن فيروس كورونا، مؤكداً أن الوزارة ستراعى مد مدة تنفيذ المشروعات، وستقدم كل الدعم الممكن للشركات، وذلك فى إطار المسئولية المجتمعية المشتركة لمواجهة أزمة فيروس كورونا المستجد.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...