«القابضة للقطن» تبت في مناقصة اختيار الشركة المنفذة لإنشاءات مصنع الغزل خلال أيام

أحمد مصطفى: تكلفة الإنشاءات تصل لمليار جنيه .. و بدء الإنتاج 2022

كشف د. أحمد مصطفى رئيس الشركة القابضة للقطن والغزل والنسيج والملابس أحدى شركات وزارة قطاع الأعمال العام، أن الأيام المقبلة ستشهد البت في المناقصة التي طرحتها الشركة لإختيار شركة المقاولات التي ستنفذ انشاءات أكبر مصنع للغزل في العالم والذي من المزمع اقامته بمدينة المحلة الكبرى.

وكانت وزارة قطاع الأعمال العام قد أعلنت مؤخرا عن تعاون الشركة القابضة للقطن والغزل مع شركة « ريتر السويسرية» لإقامة المصنع ، ضمن خطة تطوير قطاع الغزل والنسيج والتي تشمل انشاء عدد من المصانع في دمياط وكفر الدوار والدلتا وشبين الكوم والوجه القبلي.

 وقال في تصريحات خاصة لـ” أموال الغد” إنه تقدم للمناقصة 8 شركات وسوف يتم البت في العروض المالية والفنية خلال الايام القليلة المقبلة ، موضحا أن تكلفة الإنشاءات يمكن أن تتخطى مليار جنيه وهو ما يمثل نسبة كبيرة من التكلفة الاستثمارية للمشروع.

 ويضم المصنع المزمع انشاؤه يضم خط إنتاج خيط طرف مفتوح يتكون من 6 ماكينات، بالإضافة إلى ماكينة كومباكت التي تعد الاكفأ في العالم، وأحدث خط تفتيح وتنظيف مكون من 42 ماكينة كرد، 18 ماكينة سحب، و 23 ماكينة تمشيط، و 16 ماكينة برم.

  ويشمل المصنع 112 ماكينة غزل كومباكت، تحتوي كل ماكينة على 1632 مغزلا، ويبلغ طولها 63 مترا، والتي تصنعها شركة ريتر السويسرية، لإنتاج خيوط رفيعة عالية الجودة، مغزولة من القطن المصري طويل التيلة بنسبة 100%.

 وأوضح مصطفى أنه من المستهدف أن يتم الانتهاء من تنفيذ المشروع بنهاية 2021 على أن يتم البدء في الإنتاج مطلع 2022 ، موضحا بأن العمليات الإنتاجية في المصنع تبدأ من الكرد والبرم، وإنتاج الخيوط، وتصنيع الخيوط بوبرة منخفضة، لإنتاج غزول صناعة المفروشات والقمصان، كما تمكن خيوط الطرف المفتوح التي يضمها المصنع، إنتاج خيوط متينة تستخدم في إنتاج الجينز.

 

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook