EFG

البضائع الإيطالية المستوردة تكفي الاستهلاك المحلي حتي نهاية يونيو المقبل

قال محمد هلال عضو الغرفة المصرية الايطالية أن المخزون من السلع المستوردة من السوق الايطالي يكفي الاستهلاك لمدة تتراوح بين 70 الي 90 يوما، متوقعا ان يتم محاصرة الفيروس خلال هذه الفترة، وبالتالي لا يوجد تخوف كبير من حدوث نقص او عجز من البضائع الايطالية المستوردة، لكن اذا تجاوزت ايطاليا هذه الفترة ولم تحاصر الفيروس يتم التوجه لأسواق اخري مثل بولندا ورومانيا.

ونوه بوجود حالة شلل تام في التبادل التجاري بين مصر وايطاليا في الوقت الحالي بسبب تفشي فيروس كورونا، لافتا النظر إلي أن البضائع التي تم شحنها من ايطاليا سيتم الافراج عنها بعد عمليات الفحص في الموانئ المصرية، خاصة ان الفيروس لا يسمر فترة طويلة.

وأشار هلال إلي أن اهم التي يتم استيرادها من ايطاليا هي مصنوعات من حديد أو صلب والزيوت ومنتجات التقطير ومعدات كهربائية وإلكترونية وادوات منزلية ومنتجات كيماوية متنوعة وورق وورق مقوى ومصنوعات من عجينة والكرتون.

وتساهم مقاطعتا لومبارديا وفينيتو، بحوالى ثلث الناتج المحلى الإجمالى الوطنى، أو ما يبلغ 550 مليار يورو، والتى ينشأ منها 40% من صادرات البلاد، وتتواجد محافظات لودي وكريمونا وبافيا فى لومبارديا حيث تتركز 90٪ من حالات الاصابة بفيروس كورونا، وتشهد هذه المحافظات شلالا إقتصادياً وإنعزالاً كاملاً منذ نهاية الأسبوع المنصرم.

وأكد هلال، أن إيطاليا تعد أحد أهم الشركاء التجاريين لمصر ليس فقط على مستوى الاتحاد الأوروبي بل على المستوى العالمى، حيث بلغ حجم التبادل التجاري بين البلدين عام 2018 نحو 7.2 مليار دولار.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook