حفلة 1200

وزيرة الصناعة: جاري مراجعة قرار استيراد خردة ومخلفات البلاستيك القابلة للتدوير

قالت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة ، إنه يجري حاليا مراجعة القرار رقم 372 لسنة 2018 الخاص بالسماح باستيراد خردة ومخلفات البلاستيك والمطاط القابلة للتدوير والمعاد تدويرها بهدف تحديد الاحتياجات المستقبلية للصناعة الوطنية من هذه المنتجات خلال المرحلة المقبلة، وبما يتوافق مع المعايير والاشتراطات البيئية التى تقرها وزارة البيئة.

جاء ذلك خلال الاجتماع الذي عقدته مع د.ياسمين فؤاد وزيرة البيئة لاستعراض سبل تعزيز التعاون المشترك بين الوزارتين لتعظيم الاستفادة من إستخدام الوقود البديل كمصدر من مصادر الطاقة للمصانع مع الحفاظ على سلامة المنظومة البيئية وتطبيق أعلى المعايير والاشتراطات البيئية في المنشآت الصناعية.

وأكدت أهمية تحقيق التكامل بين وزارتي التجارة والصناعة والبيئة لتحقيق الاستخدام الأمثل للمخلفات الصناعية مع التوافق مع المعايير والاشتراطات البيئية المصرية والعالمية، مشيرةً الى أهمية التوصل إلى منظومة شاملة لاستخدام المخلفات الصلبة في قطاع الصناعة تراعي مصلحة الدولة وتخدم الصناعة الوطنية وتحافظ على البيئة.

حضر اللقاء خالد أبو المكارم رئيس المجلس التصديري للصناعات الكيماوية ود.أماني الوصال رئيس قطاع الاتفاقات التجارية والتجارة الخارجية ود. على أبو سنة المدير التنفيذي لمؤسسة الطاقة الحيوية التابعة لوزارة البيئة و حاتم العشري مستشار وزيرة التجارة والصناعة للاتصال المؤسسي.

وأشارت جامع إلى أهمية رفع الوعي لدي أصحاب المشروعات الصناعية بالقطاع غير الرسمي للانضمام للقطاع الرسمي بهدف تمكين الدولة من الوفاء باحتياجاتهم من مدخلات الإنتاج والطاقة الى جانب تحقيق التوافق مع القواعد والمعايير البيئية.

وذكرت د. ياسمين فؤاد وزيرة البيئة أنه يجري حاليا إعداد قانون جديد للبيئة يستهدف إدماج البعد البيئي في قوانين مختلف الوزارات المصرية إلى جانب تيسير عمليات مراجعة الاشتراطات البيئية للمنشآت الصناعية وبما يتواكب مع المستجدات البيئية العالمية.

وأوضحت أن الوزارة حريصة على الحفاظ على صحة وسلامة المواطن المصري من خلال  تطبيق منظومة بيئية سليمة مع الحفاظ على معدلات إنتاجية الصناعة الوطنية وزيادة تنافسيتها المحلية والعالمية.

ولفتت فؤاد الى أهمية تحقيق تنمية صناعية شاملة جنباً الى جنب مع تطبيق منظومة شاملة للحفاظ على البيئة من خلال وضع معايير لاستخدام الوقود البديل من إعادة التدوير بالصناعة الوطنية، مشيرة الى أهمية النهوض بصناعة الوقود البديل القائمة على المخلفات الصلبة وزيادة اعتماد المصانع على هذه النوعية من مصادر الطاقة وبصفة خاصة المصانع كثيفة الاستهلاك للطاقة .

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض