EFG

وزيرة التخطيط تشارك بمراسم إطلاق جرس التداول من أجل المساواة بين الجنسين بالبورصة المصرية

شاركت الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط والتنمية الاقتصادية بافتتاح جلسة تداول اليوم بالبورصة المصرية حيث إطلاق جرس التداول من أجل المساواة بين الجنسين وذلك في إطار الاحتفال بيوم المرأة العالمي بمقر البورصة.

وأكدت  السعيد خلال كلمتها أهمية الاستفادة بما ننعم به من قدرة السيدات العظيمات في المجالات المختلفة مؤكدة أنه كلما زاد تمكين المرأة اقتصاديًا كلما زاد النفع للاقتصاد القومي وزاد إجمالي الناتج القومي.

ولفتت السعيد إلى مقولة كريستين لا جارد التي قالت إنه كلما عملت المرأة بشكل جيد كلما عمل الاقتصاد بشكل أفضل، وأشارت السعيد إلى جهود الدولة والخطوات الجادة التي قطعتها في مجال التمكين الاقتصادي للمرأة، سواء في إطار رؤية مصر 2030 أو في إطار الاستراتيجية الوطنيةِ لتمكينِ المرأةَ 2030″، والتي استهدفت معالجة العوامل المؤثرة على التمكين الاقتصادي للمرأة، وتنمية قدرات المرأة لتوسيع خيارات العمل أمامها وزيادة مشاركتها في قوة العمل وتحقيق تكافؤ الفرص في توظيف النساء في كافة القطاعات بما في ذلك القطاع الخاص وريادة الأعمال، بالإضافة الى جهود الدولة لتنفيذ برامج التدريب وبناء القدرات الموجهة للمرأة المصرية، وكذلك جهود تمكين المرأة اقتصادياً من خلال تشجيع قطاع المشروعات الصغيرة والمتوسطة، والذي يعد أحد القطاعات الرئيسية التي تستوعب فرص العمل اللائق والمنتج للسيدات في مختلف الأقاليم والمحافظات المصرية.

وشهدت البورصة المصرية اليوم مراسم إطلاق جرس التداول من أجل المساواة بين الجنسين، والذي تطلقه العديد من البورصات العالمية، بشراكة ودعم من عدد من المؤسسات الدولية منها هيئة الأمم المتحدة للمرأة ومبادرة الأمم المتحدة للبورصات المستدامة، ومؤسسة التمويل الدولية حيث تشارك البورصة المصرية بهذا الحدث للعام الرابع.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook