EFG

« فارمسي اكسبو»: اندماج شركات الدواء بكيانات كبرى يعزز من الصناعة وصادرات القطاع

أكدت فعاليات الجلسة الافتتاحية للمعرض والمؤتمر السابع للصيدلة « فارمسي اكسبو»، على ضرورة وجود كيانات كبرى من أجل تعزيز تلك الصناعة وكذلك رفع قدرتها التنافسية على التصدير.

وقال د. على الشامي استاذ العقاقير بجامعة القاهرة، إن مصر بها حاليا نحو 170 شركة مصنعه للدواء ولكن ما زالت قدراتنا التصديرية منخفضة ولا توازي الامكانيات الموجودة وكذلك الخبرات المتراكمة، الامر الذي يتطلب اندماج الشركات لإقامة كيانات كبرى تستطيع مواكبه التغيرات والتنافس خارجيا وداخليا.
وأضاف أن مصر بها اشكاليه اخرى تتعلق بارتفاع عدد خريجي الصيدلة من 43 كلية حاليا ليصل الى 18 الف خريج خلال العام الماضي، موضحا أن هناك جهودا تم بذلها مؤخرا اسفرت عن خفض ذلك العدد بنسبة 20% خلال العام الجاري من المقبولين في الكليات.
ومن جانبه قال د. علي عوف رئيس شعبة الدواء بالاتحاد العام للغرف التجارية، إن الاستقرار الذي تشهده مصر حاليا سواء على المستوى السياسي والامني يشجع على الاستثمار في مختلف المجالات.
ولفت إلى أن مصر تسير بشكل حثيث في مجال الصيدلة الجينية والذي يعد مستقبل الطب في مصر وكذلك الدواء ، حيث يقوم على اختبار مدى استجابه المريض للدواء بناء على جيناته، الامر الذي يساهم في تجنب الاثار السلبية او اهدار الاموال في حالة عدم الاستجابه.
في حين قال محمد اسامة مدير ادارة الائتمان المركزي بجهاز تنمية المشروعات الصغيرة، إن الجهاز حريص على تمويل قطاع الصيدلة في مصر، حيث يوفر برامج عده مالية وغير مالية تتمثل في فترة ما قبل التجهيز وتمويل رأس المال العامل، بفترات سداد 3 سنوات وفترة سماح 6 اشهر.
وعن المعرض، ذكر محمد مصطفى، رئيس مجلس إدارة شركة ماستر بزنس جروب المنظمة له، أن مثل هذه الاحداث والمؤتمرات الكبرى بمثابة اجهزة رصد لمدي نمو الشركات وحجمها بالسوق المصري.

وأكد ان هذا العام شهد طفرة فى عدد الشركات العارضة مما يدل على مدي ازدهار السوق المصري مقارنة بالأعوام السابقة لما شهده سوق العمل من حركات اندماج كبري الشركات وظهور شركات ناشئة تفرض نفسها بقوة على سوق المصري ويمتد تأثيرها الايجابي الى افريقيا ودول الجوار، مما كان لها تأثير على حركة التصدير وصناعة الدواء المصري.
وجدير بالذكر أن النسخة السابعة من معرض ومؤتمر فارماسي اكسبو تهدف إلى تعزيز قيمة الاستثمار وفتح آفاق جديدة لتصدير الدواء المصري وتقديم الدعم العلمي والفني للعاملين في مجال الأدوية ومستحضرات التجميل. وعلى غرار السنوات السابقة، من المتوقع أن يشهد المعرض هذا العام توقيع العديد من الاتفاقيات التجارية بين عدة دول وذلك لتعزيز التجارة البينية بين دول الجوار وزيادة معدلات التصدير إلى تلك الدول.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook