EFG

«إبسون» تعتزم تقسيم الشرق الأوسط لـ4 أقاليم رئيسية… منها مصر

تعتزم شركة «إبسون» اليابانية لحلول الطباعة الرقمية، تقسيم منطقة الشرق الأوسط إلى أربعة أقاليم رئيسية في المبيعات، بناءً على حجم الأسواق في المنطقة، على أن يتم فصل مصر في إقليم مستقل عن بقية المنطقة، بداية من العام المالي المقبل، والذي يبدأ في إبريل 2020.

 كشف شهاب أحمد زبير، مدير مبيعات حلول الطباعة الاحترافية في الشرق الأوسط بشركة «إبسون» عن أن الشركة تتوقع نموًا فى حجم أعمالها بالسوق المصرية خلال العام الحالي بنسبة 15%، عبر البيع من خلال شريكها «CMYK».

 وأضاف في مائدة مستديرة عقدتها الشركة خلال مشاركتها في معرض، ” ستيتش آند تكس إكسبو ” الذي يقام خلال الفترة من 5 إلى 8 مارس الجاري، إن «إبسون» لديها مكتب إقليمي فى دبي يتولي إدارة مبيعات أسواق منطقة الشرق الأوسط  كما افتتحت مؤخرا مكتب تمثيلي فى السوق السعودية، لافتًا إلى أن الاسواق التي سيتم فصلها هي “الإمارات، والسعودية، ومصر، بالإضافة إلى بقية الشرق الأوسط”.

 نوه زبير إلى  أن الشركة تستحوذ على 62% من مبيعات حلول الطباعة الاحترافية بالمنطقة .

 وحول تأثير فيروس كورونا على أعمال الشركة، أوضح أن معظم الأجزاء الرئيسية من عمل الشركة، تتم داخل اليابان بالإضافة إلى مصانع أخري للتجميع فى الصين والفلبين واندونيسيا، مشيرًا إلى أنه مع بدء الأزمة قررت«إبسون» نقل أعمال التجميع مؤقتا إلى منطقة جبل علي فى دبي.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض

Facebook