EFG

ارتفاع أسعار الذهب 3.75% بسبب تداعيات فيروس كورونا

 

كشف البنك المركزي المصري عن ارتفاع أسعار الذهب بنسبة 3.75٪، محققة رقمًا قياسيًا على مدى سبع سنوات، حيث تسببت زيادة حالات الإصابة بفيروس “كورونا” في العديد من البلدان خارج الصين، في تعميق المخاوف بشأن تعرض النمو الاقتصادي العالمي لضربة قوية، مما دفع المستثمرين للفرار إلى الملاذ الآمن.

وقال البنك المركزي خلال نشرة دورية مختصرة للتوعية بأهم تطورات الأسواق العالمية وفقاً للأسعار والمؤشرات المعلنة خلال الفترة من ١٧ إلى ٢١ فبراير الجاري، إن سعر خام برنت أنهى تعاملات الأسبوع مرتفعاً بنسبة 2.06%، حيث هدأت مخاوف السوق تجاه انتشار فيروس كورونا، وذلك على مدار معظم أيام الأسبوع الماضي، بالإضافة الى مداخلات حكومة الصين المستمرة من أجل دعم اقتصادها. 

وأشار التقرير إلى أن الارتفاع الأكبر سجل (+ 2.37٪) يوم الأربعاء بعد ورود أنباء بأن الصين تعهدت بدعم اقتصادها مع إعلان الحكومة قيامها بدراسة الدعم النقدي وعمليات الدمج لإنقاذ صناعة الطيران لديها، كذلك فرضت الولايات المتحدة، يوم الأربعاء، عقوبات على شركة نفط روسية (روسنفط) بزعم أنها تدعم الرئيس الفنزويلي. 

واضاف أنه على الرغم من ارتفاع سعر الخام بقياس اسبوعي، إلا أنه سجل انخفاض بنسبة 1.37% يوم الجمعة بعد ارتفاع حالات الإصابة بفيروس كورونا في الصين وخارجها، خلافاً للتباطؤ الذي شوهد في بداية الأسبوع، لينتج عنه حالة من القلق بشأن توقعات الطلب على النفط.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...