EFG

هشام طلعت مصطفى: الشراكة بين القطاع الخاص والحكومي تدعم الاقتصاد المصري

الفورسيزونز رفعت تكلفة الغرفة السياحية في مصر  400%

قال هشام طلعت مصطفى الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لمجموعة طلعت مصطفى القابضة، إن الفترة الحالية تشهد وجود تناغم كبير ما بين القطاع الحكومي والخاص في ظل حرص الحكومة على الشراكة مع الاخير في تنفيذ المشروعات.
وأكد أن هذا التفهم الكبير من الحكومة لدور القطاع الخاص والشراكة معه لم نشهدها سابقا، موضحا ان استمرار هذا الفكر سوف يساهم في تطور الاقتصاد المصري بالإضافة إلى سرعة تنفيذ المشروعات وتوفير السيولة لها.

جاء ذلك خلال توقيعه عقد شراكة مع شركة ايجوث التابعة للشركة القابضة للسياحة والفنادق بوزارة قطاع الاعمال، لإنشاء فندق 5 نجوم على ارض السلطانة ملك بالأقصر باستثمارات 1.5 مليار جنيه.
وأوضح مصطفى ان هذا العقد يعد خير دليل على التطور الكبير في الاداء الحكومي وعلاقته بالقطاع الخاص، موضحا ان اقامة فندق الفورسيزونز بالأقصر سوف يساهم في زيادة معدلات السياحة العالمية لصعيد مصر.

وذكر ان قيام المجموعة بإنشاء مجموعة فنادق الفورسيزونز بالقاهرة والاسكندرية ساهم في رفع معدل تكلفة وبيع الغرفة الفندقية من 90 دولار الى ما يتراوح بين 460-470 دولار اي بزيادة تتعدى 400%، بالإضافة الى تغير نوعية السياحة الوافدة، وكذلك زيادة معدل النمو السياحي والانفاق على الخدمات الفندقية.

وعلى جانب آخر، لفت في تصريحات صحفية، إلى أن العمل مع الصندوق السيادي ثراء ضمن خطة الشركة لكنها ليست خلال الوقت الحالي.

وقال مصطفى “حتى الآن لم ندخل في مشروعات مع الصندوق السيادي، والمجموعة لا تمانع ذلك، لكن ذلك سيكون في فترة لاحقة”.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...