اختيار مدير العلاقات الحكومية والخارجية بـ “مونديليز” ضمن أقوى 50 سيدة تأثيراً بالاقتصاد في 2019

قام منتدى الخمسين، باختيار علا لطفي مدير العلاقات الحكومية والخارجية بشركة مونديليز الشرق الأوسط وأفريقيا، ضمن أقوى 50 سيدة تأثيرا في 2019، نظراً لإسهاماتها الناجحة في مجال العلاقات الحكومية والخارجية للشركة، وذلك وفقاً للتصنيف الذى أعده المنتدى بالشراكة مع مجلة “أموال الغد” الاقتصادية المتخصصة، بالاعتماد على مجموعة من المعايير العلمية التي تقيس حجم النشاط، والإنجاز، الذي قدمته المرأة المصرية للدولة بشكل عام على مدار السنة في كل نواحي الحياة الاقتصادية والاجتماعية والسياسية، تشجيعًا للنجاح العملي للمرأة المصرية في كل القطاعات.

 جاء ذلك خلال احتفالية “قمة مصر للأفضل” فى دورتها الخامسة، والتى تعقد تحت رعاية رئيس مجلس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولى، وتنظمها مجلة أموال الغد الاقتصادية المتخصصة، لتكريم أفضل الشركات أداءا فى السوق المصرية وكبار الشخصيات الاقتصادية المحققين لنجاحات استثنائية خلال عام 2019، وأبرز السيدات المؤثرات فى مؤسسات الأعمال.

 ويأتي التكريم تقديراً لدور علا لطفي وإسهامتها في النهوض بالاقتصاد المصري من خلال المشاركة الفعالة في قطاع الوجبات الخفيفة والمبادرات التنموية وبرامج المسؤولية المجتمعية التي شاركت في تحقيقها.

من جهتها عبرت علا لطفي عن سعادتها بالجائزة، واختيارها ضمن أفضل 50 سيدة تأثيرا في الاقتصاد المصري لعام 2019، مؤكدة أن هذا التكريم يضع على عاتقها مسؤولية أكبر، ويدفعها لمزيد من التقدم والإنجاز، مؤكدة أنها تسعى دائما لتحقيق المبادرات التنموية والمجتمعية علي مدار حياتها العملية.”

 وأضافت علا لطفي: “أتاح لي منصبي في مونديليز ايجيبت فودز أن أطلق العنان للتميز في برامج المسئولية المجتمعية الهادفة والتي لها مردود ايجابي ووقع علي المجتمع المصري بما يتماشي مع اهداف الشركة الاستراتيجية، وأنا ادعو مجتمع الاعمال بشكل خاص إلى الاهتمام بالمبادرات القيمة للمسئولية المجتمعية والقيام بدورها التنموي لدعم المجتمع ومساندته للوصول للتنمية الشاملة والمستدامة في كافة المجالات”.

 تعد قمة “مصر للأفضل” أول تصنيف مصري للشركات العاملة بالسوق المحلية، والسيدات من مختلف القطاعات، حيث انطلق هذا التصنيف في عام 2015 وتبنته الحكومة برعاية متواصلة منذ انطلاق دورته الأولى، كما يعد منتدى الخمسين أول شبكة متنامية تضم سيدات الأعمال في مصر، بهدف إبراز دور المرأة المصرية كشريك أساسي في التنمية الاقتصادية، وتعزيز القدرة التنافسية للاقتصاد المصري.

 وبدأت “علا لطفي” حياتها المهنية في عام 1986 كمرشده سياحية، حيث كانت توجّه وترافق وترتب جولات سياحية لمجموعات السياح من مختلف الجنسيات منها الألمانية والإنجليزية والفرنسية.

 من عام 2000 حتى عام 2005، شغلت منصب أخصائي أول العلاقات العامة، وقائد فريق لقسم التسويق والاتصالات في فودافون مصر، وقد بذلت جهدا كبيرا في إدارة العلاقات الإعلامية و الخارجية.، وفي عام 2009 ، تم تعيين علا كمديرة التوعية الأمنية للإتصالات و الموضوعات الخاصة- فودافون مصر و المملكة المتحدة؛ حيث ساهمت في حماية النشاط التجاري من خلال زيادة وعي الموظفين تجاه القضايا الأمنية عن طريق استخدام الاتصالات والقنوات والأدوات الجديدة المؤثرة وتوفير الاستشارات والإنذار المبكر للحالات الطارئة.

 في سبتمبر 2010 ، وبعد 10 سنوات من النجاح الكبير في فودافون، أصبحت علا مديرة الاتصالات العامة في غبور أوتو.وفي خلال عامين بعد انضمامها للشركة، وتمكنت علا من تعزيز و تقوية اسم و شكل الشركة، وخلق علامة تجارية مفضلة لها من خلال شبكة الإنترنت وسائل الدعاية الخارجية.

 في مايو 2012 ، انضمت علا إلى شركة مونديليز ايجيبت فودز كمدير العلاقات الحكومية والخارجية بالشركة في مصر و لبنان؛ حيث كانت تتولي جميع الشؤون الحكومية، والمسؤولية المجتمعية للشركات ، والعلاقات الخارجية / العلاقات الإعلامية والاتصالات الداخلية بالإضافة إلى كونها مستشارًا استراتيجيًا للمساعدة في قيادة الأعمال.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...