EFG

مقابلة _ نائب رئيس المجموعة: «بولاريس» تستهدف استثمارات بـ 2.4 مليار جنيه بمشروع بوصلة .. وتنتهي من تنفيذ المرحلة الثانية مطلع 2021

المهندس باسل شعيرة : استثمرنا 3.5 مليار جنيه في تطوير المناطق الصناعية .. و جذبنا استثمارات تقدر بـ 25 مليار جنيه

 ندرس طلبات من  4 بنوك لتمويل المشروعات الاستثمارية  بالمناطق المطورة

تستهدف مجموعة بولاريس للتطوير الصناعي جذب استثمارات تقدر بنحو 2.4 مليار جنيه في مشروع بوصلة للصناعات الصغيرة والمتوسطة ، فضلا عن الانتهاء من تنفيذ 62  وحدة ضمن المرحلة الثانية من المشروع مطلع 2021.

وقال المهندس باسل شعيرة نائب مدير المجموعة في مقابلة خاصة لـ” أموال الغد” إن المجموعة تعمل بشكل جادي على تنفيذ المناطق التي تطورها حاليا المتمثلة في ثلاث مشروعات  موزعة بواقع 1.4 مليون متر مربع فى السادات، و5.5 مليون متر مربع فى العين السخنة، ومجمع بوصلة للمشروعات الصغيرة والمتوسطة بمدينة السادس من أكتوبر على مساحة 55 ألف متر مربع.

 وأشار إلى أن المجموعة  استطاعت أن تجذب استثمارات تقدر بنحو 25 مليار جنيه خلال السنوات العشرة الماضية، منوها بأن المجموعة ضخت استثمارات تقدر بنحو 3.5 مليار جنيه.

 وفيما يتعلق بالمرحلة الأولى لمشروع بوصلة ، أوضح شعيره  أن  المرحلة تضم نحو 56 وحدة صناعية ، تم بيع أكثر من 80% منها وبدأت الشركة اليوم في طرح باقي الوحدات، منوها بأن عدد المستثمرين الذين تم التوقيع معهم حتي الآن ضمن المرحلة الأولى يصل لنحو 44 مستثمر.

 وقامت المجموعة اليوم بوضع حجر اساس المرحلة الثانية من مشروع بوصلة للصناعات الصغيرة والمتوسطة ، والذي سيقام على مساحة 40 ألف متر مربع وسيضم 62 وحدة بمساحات تبدأ من 390 متر مربع.

 وأضاف شعيره أن الشركة فتحت اليوم باب الحجز على وحدات المرحلة الثانية من المشروع والذي من المستهدف بدأ تسليمها مطلع العام المقبل 2021، مشيرا إلى أن تكلفة ترفيق المشروع بأكمله تصل لنحو 250 مليون جنيه.

 وعن اقبال المستثمرين على التواجد في المشروع، أشار إلى أن التفكير في انشاء المجمع جاء من أجل الربط بين المصانع الكبيرة والصغيرة وتوفير احتياجاتهم من مكونات الانتاج، كما ان تلك الشريحه من المستثمرين لم تكن المجموعة تخاطبهم في وقت سابق، الأمر الذي ساهم في زيادة الاقبال على الاستثمار في المنطقة.

 وذكر  شعيره أن سعر الوحدات يختلف وفقًا للمساحة، وتبدأ من 4 ملايين جنيه للوحدة 500 متر، وتتيح أنظمة سداد مختلفة تبدأ من الدفع الفورى إلى التقسيط على 3 أعوام، بعيدًا عن التمويل من البنوك، مشيرا إلى أن  المجموعة تدرس بعض الطلبات  من 4 بنوك تتمثل في  ” قناة السويس، كيو إن بي، سي أي بي، كريدي اجريكول” من أجل تمويل مستثمري المشروعات في المناطق  التي تطورها المجموعة على غرار التعاون مع البنك الأهلي.

 ونوه بأن الاتجاه الأغلب حاليا قيام المستثمرين بالتعاقد المباشر مع البنوك ، خاصة وأن مبادرة البنك  المركزي بها اشتراطات  ولا تنطبق على كل المستثمرين.

 وفيما يتعلق بتطوير المنطقة الصناعية بالسادات، لفت شعيره إلى أن المجموعة سوف تبدأ عمليات الترفيق خلال الشهر الجاري ، على أن يتم الانتهاء منها خلال النصف الثاني من 2021، موضحا أن التكلفة المبدئية لعملية ترفيق الأرض تصل لنحو 500 مليون جنيه في حين من المستهدف جذب استثمارات تقدر بنحو مليار دولار.

 وذكر أن الشركة بدأت عمليات الترويج لجذب المستثمرين للمنطقة منذ نوفمبر من العام الماضي ، وتقوم حاليا بالتفاوض مع مجموعة المجد للصناعات الغذائية للتعاقد على ٨٧ ألف متر فضلا عن مفاوضات أخرى ولكن لم يتم التوصل لشكل نهائي بها،  منوها بأن إجمالي ما تم التعاقد عليه في السادات شامل تعاقد المجد ما بين 150  و160 ألف متر مربع.

 وعن منطقة بولاريس الدولية، أشار شعيره إلى أنه تم سحب حوالي 150 ألف متر مربع من المستثمرين غير الجادين وتم اعادة طرحهم مرة أخرى على المستثمرين، وتم التعاقد خلال الفترة الماضية مع 4 مستثمرين لاستغلال حوالي 80 ألف متر منهم.

 وأكد أن المجموعة تقوم بالترويج للمشروعات التي تقوم بها سواء للمستثمرين المصريين أو الاجانب ، وتلاقى قبول منهم وتم استقطاب عدد كبير من الشركات الأجنبية خلال الـ 10 سنوات الماضية، لافتا إلى أن هناك العديد من الشركات الالمانية والخليجية والايطالية ترغب في الاستثمار في السادات واكتوبر خاصة بقطاعات الصناعات الغذائية والهندسية.

 يذكر أن هيئة التنمية الصناعية عادت للعمل بنظام المطور الصناعى خلال أبريل 2017، الذى يعتمد على تولى مجموعة شركات من القطاع الخاص أو الهيئات الاقتصادية الحكومية، مهمة ترفيق الأراضى الصناعية.

 وبدأ العمل بنظام المطور لأول مرة فى مصر عام 2006، وتسعى الحكومة من خلاله إلى توفير أراض صناعية كاملة المرافق للمستثمر عن طريق إقامة شراكة مع القطاع الخاص، بما يتيح لشركات كبرى تطوير وترفيق وإدارة مناطق صناعية من خلال مناقصات

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...