EFG

رئيس شركة الشمس للإسكان: نستهدف  تطوير مشروعين بالعاصمة الإدارية وأكتوبر خلال 2020

بدء تسويق “سولانا الشمس” بالعاصمة الإدارية بإنتهاء الحصول على التراخيص خلال الفترة المقبلة

 الشركة تستهدف ضخ مليار جنيه بإنشاءات مشروع العاصمة الإدارية وتطوير منطقة تجارية بأكتوبر خلال 2020

 فى إطار ما أثير مؤخرا حول تعثر بعض الشركات العقارية الحاصلة على أراض فى العاصمة الإدارية، أجرت “أموال الغد” مقابلة مع اللواء محمود مغاورى، رئيس شركة الشمس للاسكان ، وأحد أبرز الكيانات الحاصلة على أراض بالعاصمة الإدارية، حيث أكد أن الشركة تستكمل حاليا إجراءات بدء التنفيذ الفعلى لمشروعها بالعاصمة عقب الإنتهاء من التراخيص.

وقال رئيس الشركة، أن تطوير مشروع “سولانا” بالعاصمة الإدارية الجديدة يستحوذ على إهتمام الشركة خلال الفترة الراهنة، موضحا أنه جارى إنهاء التراخيص المتعلقة بالمشروع مع جهاز العاصمة لبدء طرح مناقصة تنفيذ إنشاءات المشروع على شركات المقاولات وإختيار الشركات المنفذة.

 أشار إلى أن شركة الشمس من المقرر أن تبدأ فى طرح تسويق المشروع وفتح باب الحجز بالمرحلة الأولى منه خلال الفترة المقبلة وعقب الحصول على تراخيص العمل، مضيفا أن الشركة تستهدف تسليم المشروع على مرحلة واحدة للعملاء، وخلال 3 سنوات بحد أقصى، حيث يتضمن “سولانا” إنشاء عدد 1580 وحدة سكنية بمساحات متنوعة، بالإضافة إلى منطقة تجارية وخدمية بإستثمارات إجمالية تُقارب 3 مليارات جنيه.

 أكد أن الشركة تركز بشكل رئيسى على إنجاح تنفيذ مشروع العاصمة الإدارية بما يُمكنها من دفعها لاستكمال إستراتيجيتها فى السوق العقارية بالتوسع فى مشروعات جديدة خلال الفترة المقبلة، متوقعا أن تحقق الشركة مبيعات تعاقدية بالطرح الأول لوحدات المشروع بنحو 1.5 مليار جنيه خلال الفترة المقبلة، كما لفت إلى جاهزية الشركة حاليا لإنهاء أعمال السور الخارجى للمشروع والذى يقام على مساحة 37.5 فدان.

 وفيما يتعلق بالتخوفات القائمة من العمل بالعاصمة الإدارية، أوضح أن مستقبل التطوير العقارى الآن يبدأ من قلب العاصمة الإدارية الجديدة والتى تشهد تواجد عدد ضخم من المطورين العقاريين، بالإضافة إلى حرص العديد من الشركات للعمل بالعاصمة خلال الفترة المقبلة، مشيرا إلى أن سوق العقارات فى العاصمة الإدارية يعكس حالة من التفاؤل الضخم لكافة المطورين، كما أن تزايد توجه العملاء نحو “العاصمة” يعكس مؤشرات قوية لقدرة الشركات على تحقيق مبيعات تعاقدية متنوعة فى مشروعاتها، ويُساهم فى زيادة التنافسية بين الشركات على تقديم أفضل الخدمات.

 وكشف عن توجه شركته للاستعداد خلال العام الجارى لتطوير مشروعا خدميا فى منطقة التوسعات الشمالية فى 6 أكتوبر على مساحة تقارب 36 ألف متر مربع، مضيفا أن الشركة تترقب إستصدار القرار الوزارى لأرض المشروع تمهيدا لبدء طرح مناقصة الأعمال.

 وقال أن الشركة إنتهت من إعداد دراسات المشروع والتى تستهدف إنشاء مبانى خدمية وإدارية تضم مساحات متنوعة للشركات والمستثمرين، فضلا عن توفير مساحات تجارية ، وإقامة محطة لخدمة السيارات وإنشاء مركز طبى متخصص يساهم فى خدمة  المناطق السكنية بمدينة 6 أكتوبر، متوقعا ضخ 500 مليون جنيه فى تنفيذ المشروع خلال الفترة المقبلة.

 أشار إلى إنتهاء الشركة خلال الفترة الماضية من تطوير مشروع “جاردينيا الشمس” فى مدينة 6 أكتوبر، بإستثمارات بلغت 2 مليار جنيه، وتم تطوير المشروع على 4 مراحل متتالية ليمثل أحد أكبر المشروعات السكنية المتكاملة بمدينة أكتوبر، حيث تضمن وحدات تلائم شرائح الاسكان المتوسط وفوق المتوسط ، مع إقامة مناطق متنوعة للخدمات .

 تابع: أن الإجراءات الخاصة بإستصدار القرار الوزارى للمشروعات العقارية والحصول على التراخيص تستنزف فترات زمنية طويلة فى بعض قطع الأراضى المتعامل عليها، وبخاصة الأراضى التى تحتاج إلى تغيير لأنشطتها الرئيسية، وهو ما يساهم فى تأجيل بعض المشروعات العقارية وتعطيل قدرات المستثمرين، لافتا إلى أن السوق العقارى مازال بحاجة لمزيد من التنظيم فى آليات العمل أمام المطورين، مع منحهم مزيدا من التسهيلات لدعم ظهور منتجات عقارية جديدة ومتنوعة، حيث تُساهم التنافسية بين الشركات فى تقديم أفضل المنتجات أمام العملاء فضلا عن سد إحتياجات القطاع سنويا.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...