EFG

تراجع الدولار يعزز توقعات الغرف التجارية لحدوث انخفاض بالأسعار بنسبة 15%

يشهد السوق المحلي انخفاضات متتالية بأسعار السلع والمنتجات مع تراجع الدولار خلال الفترة الحالية، مما يعطي أمل للتجار في كسر الركود الذي يجتاح السوق المحلي ويعلقون آمالهم في أن يساهم خفض أسعار السلع  والذي قد يتراوح مابين 10 إلى 15%في تنشيط المبيعات وزيادة حجم الطلب.

وتراجع سعر الدولار بنحو أكثر من 2 جنيه ليسجل 15.78 جنيه، مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي، كما انخفض بنحو 25 قرش منذ الشهر الجاري حتى الآن.

كشف المهندس إبراهيم العربي رئيس اتحاد الغرف التجارية عن انخفاض ملموس بأسعار السلع مع بداية العام الجاري مع هبوط سعر الدولار والعديد من المبادرات التي تطلقها الغرف التجارية.

وتوقع أن تشهد السوق التجارية والقطاع الصناع انتعاشة كبيرة خلال الفترة المقبلة، خاصة في ظل اتجاه الحكومة لحزمة من القرارات لتنشيط القطاعين التجاري والصناعي، مما سينعكس ايجابيا علي الاسعار والمستهلكين.

وقال أحمد شيحة رئيس شعبة المستوردين بغرفة القاهرة التجارية السابق، أن أسعار الدولار انخفضت بنحو 10 إلى 15% خلال الفترة الحالية، وبالتالي يقابلها انخفاض في أسعار السلع الغذائية خلال الفترة المقبلة.

وتوقع انخفاض أسعار السلع الغذائية خلال شهر رمضان المقبل بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15% مقارنة بأسعار العام الماضي، نتيجة لانخفاض سعر الدولار.

وأشار إلى تراجع حجم الطلب خلال الفترة الحالية في ظل انشغال المواطنين بالامتحانات، ولكن يتوقع أن يشهد الإقبال على الشراء مزيد من الارتفاع خلال الفترة المقبلة مع انخفاض الأسعار وقدوم شهر رمضان.

وأرجع متى بشاي عضو الشعبة العامة للمستوردين، انخفاض سعر الدولار إلى عدة عوامل أهما عودة السياحة إلى معدلات جيدة مقارنة بالأعوام السابقة، وعدم استيراد غاز بعد اكتشافات الغاز التي حققت الاكتفاء الذاتي.

وأضاف تحويلات المصريين عبر الجهاز المصرفي بعد ضرب السوق الموازي للدولار بعد التعويم، مؤكدا أن كل هذا العوامل وغيرها  ساعدت علي وفرة الدولار وقلة الطلب عليه، وبالتالي ارتفاع قيمة الجنيه امام الدولار.

وأوضح بشاي أن اتجاه سعر الصرف إلى الانخفاض سيكون له أكبر الأثر في تراجع الأسعار خلال الفترة المقبلة علي القطاعات كافة، سواء السلع الغذائية او السلع الاستهلاكية، مشيرا إلى أن مصر تستورد نحو 70% من احتيجتها من الخارج.

ومن جانبه، أكد  يحيي زنانيري نائب رئيس شعبة منتجي الملابس باتحاد الغرف التجارية، أن انخفاض الدولار ليس له تأثير كبير على الملابس الصيفية في ظل انتهاء كافة تعاقدات الموسم الصيفي المقبل، حيث يتم التعاقد عليها مع بداية الموسم الشتوي، متوقعا استقرار أسعار الملابس الصيفية عند نفس مستويات العام الماضي.

ولفت إلى أن السوق المصرية تشهد ركودا خلال الفترة الحالية حيث لا يتجاوز حجم المبيعات 20% من البضائع المعروضة، منوها أن بدأت الأوكازيون الشتوي منذ أسبوعين رغم أن الإعلان الفعلي له في 27  من الشهر الجاري، كمحاولة منهم لكسر الركود وتنشيط المبيعات، حيث يستهدف التجار تنشيط المبيعات وكسر حالة الركود بالسوق بنسبة 60%.

وأوضح أن السوق المصرية تشهد ارتفاعا في حجم المعروض من الملابس المنتجة محليا لتستحوذ على 60% من إجمالي المعروض ، في حين تراجعت الملابس المستوردة لنحو 40% نتيجة الإجراءات التي اتخذتها الحكومة خلال الفترة الماضية من تسجيل المصانع الموردة ورفع التعريفة الجمركية.

وقال أشرف هلال رئيس شعبة الأدوات المنزلية بغرفة القاهرة التجارية أن أسعار الأدوات المنزلية تراجعت بنحو 5 إلى7% خلال الفترة الحالية، في ظل تراجع أسعار الدولار.

وأضاف أن حركة المبيعات لا تتجاوز ال35% خلال الفترة الحالية، متوقعا زيادة حركة المبيعات وتنشيط السوق خلال الفترة المقبلة مع مزيد من تراجع الأسعار وقدوم عيد الأم .

وقال عمرو حامد رئيس شعبة المواد الغذائية بعرفة القاهرة التجارية أنه رغم تراجع سعر الدولار إلا أن أسعار الزيوت زادت بنحو 10%، والسكر زاد بقيمة 300 جنيه في الطن ليسجل 7200 جنيه الشهر الجاري مقابل 6900 جنيه ديسمبر الماضي.

، بينما استقرت أسعار الأرز في ظل وجود فائض لتترواح مابين 6 إلى 8 جنيهات للكيلو.

وأشار إلى انخفاض أسعار الدقيق بنحو 400 جنيه في الطن ليتراوح المعبأ مابين 6 إلى 6.5 جنيه للكيلو، والسائب يسجل 5.40 جنيه للكيلو.

وأوضح أن حركة المبيعات لا تتجاوز ال35% في ظل الركود الذي يسيطر على الأسواق ، متوقعا انخفاض الأسعار خلال الفترة المقبلة في ظل تراجع اسعار الدولار.

وقال أحمد الزينى رئيس شعبة مواد البناء بالغرفة التجارية بالقاهرة أن أسعار الحديد تشهد انخفاضا خلال الفترة الحالية ليصل حجم الانخفاض إلى نحو 600 جنيه للطن منذ بداية العام الجاري حتى الآن، ليتراوح متوسط سعر الطن مابين 9500 إلى 9800 جنيه تسليم أرض المصنع، و للمستهلك مابين 9800 إلى 10200 جنيه للطن.

وأرجع انخفاض الأسعار لانخفاض سعر الدولار والذي يعد عاملا رئيسيا فى انخفاض سعر الحديد بالأسواق، لافتا أن زيادة المعروض فى الأسواق وزيادة الإنتاج المصرى فى الأسواق وتراجع الأسعار العالمية عوامل أخرى ساهمت فى انخفاض سعر الحديد.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...