EFG

3 شركات تأمين تكافلي تسعى للوصول لنقطة التعادل بنهاية يونيو المقبل

تسعى 3 شركات تأمين تكافلي للوصول إلى نقطة التعادل خلال العام المالي الجاري 2019 – 2020، لتبدأ في مرحلة تحقيق الربحية العام المالي المقبل، وتضم هذه الشركات كلاً من المصرية الإماراتية لتأمينات الحياة التكافلي، والمصرية للتأمين التكافلي – حياة “GIG”، بجانب ، ومصر للتأمين التكافلي ممتلكات.

ويذكر أن نقطة التعادل «Break Point» يقصد بها توازن إيردادت الشركة مع مصروفاتها، وبالتالي يكون الربح أو الخسارة عبارة عن لا شيء (صفر)، لتبدأ الشركة والمؤسسة في مرحلة تحقيق الربحية.

وقد سددت شركات التأمين التكافلي العاملة بالسوق المصرية إجمالي تعويضات بقيمة 1.3 مليار جنيه خلال الـ11 أشهر الأولى من العام الماضي، مقابل 879.7 مليون جنيه خلال الفترة ذاتها من عام 2018، بمعدل نمو 52.8%.

كما حققت هذه الشركات محفظة أقساط بقيمة 7.04 مليار جنيه خلال الـ11 أشهر الأولى من العام الماضي، مقابل 3.62 مليار جنيه خلال الفترة المناظرة من العام السابق له، بمعدل نمو يصل إلى 94.1%.

المصرية الإماراتية لتأمينات الحياة التكافلي

وتسعى الشركة المصرية الإماراتية لتأمينات الحياة التكافلي للوصول إلى نقطة التعادل بنهاية العام المالي الجاري 2019 – 2020، لتبدأ في تحقيق الربحية خلال العام المالي المقبل 2020 – 2021.

وقد شهدت الشركة المصرية الإماراتية بعض الإضطرابات الإدارية خلال السنوات الماضية مما ساهم في تأخرها للوصول إلى تحقيق الربحية خلال الفترة السابقة، كما سعت الشركة إلى إعادة هيكلتها الإدارية لتحقيق الاستقرار الفني اللازم لتحقيق الربحية.

وكانت قد حصلت الشركة المصرية اﻹماراتية لتأمينات الحياة التكافلى على الترخيص النهائى لممارسة نشاط تأمينات الحياة التكافلية فى مصر نوفمبر 2015 برأسمال المرخص به 100 مليون جنيه والمصدر والمدفوع حالياً 60 مليون جنيه.

ويتوزع هيكل ملكية الشركة بواقع 80.1% لصالح شركة سلامة بالإمارات و9.95% لصالح بيت التأمين المصرى السعودى و9.95% لبنك فيصل الإسلامى المصري.

وقد وضعت الشركة خطة ثلاثية تستهدف من خلالها تعظيم محفظة أقساطها المباشرة لتصل بها إلى حوالي 149 مليون جنيه خلال العام المالي الجاري 2019/2020، وكذلك زيادة أقساطها إلى 210 مليون جنيه خلال العام المالي المقبل 2020 – 2021، ثم تعظيم هذه المحفظة وفقاً لخطة استراتيجية للوصول بها إلى 300 مليون جنيه بنهاية يونيو 2022.

المصرية للتأمين التكافلي – حياة

تعتزم الشركة المصري للتأمين التكافلي حياة «GIG» توزيع فائض النشاط على عملائها لأول مرة بنهاية العام المالي المقبل 2020/2021، حيث تستهدف الشركة تخفيض حجم العجز بالشركة بنهاية العام المالي الحالي 19/ 2020 والوصول لنقطة التعادل، ثم العمل على بدء تحقيق الفائض خلال العام المالي المقبل وبالتالي توزيعه على العملاء، حيث أنها عملت الفترة الماضية على سداد الخسائر المتراكمة والتي وصلت إلى 67 مليون جنيه بنهاية يونيو 2017 وتسببت في استهلاك رأسمال المساهمين بالشركة.

ويضم هيكل مساهمى الشركة المصرية للتامين التكافلى – حياة كلاً من الخليج للتأمين بنسبة 59.5%، والبنك الأهلى المصرى بنسبة 8%، بجانب بنك مصر بنحو 8%، وجهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بنسبة 8%، وبنك فيصل الإسلامى بنحو 8.25%، وبنك إيران للتنمية بنسبة 8.25%، ويبلغ رأسمالها المدفوع حالياً 200 مليون جنيه.

وتعد المصرية للتامين التكافلي حياة أقدم شركات التامين التكافلي العاملة بنشاط الحياة وتكوين الأموال بمصر، حققت أرباح بلغت 37 مليون جنيه خلال العام المالي الماضي 18/2019، وتستهدف 52 مليون جنيه بنهاية يونيو 2020، وكانت الشركة قامت بعملية هيكلة استغنت خلالها عن عقود تأمينية تدر أقساطا بنحو 200 مليون جنيه سنويا وكانت المحصلة البدء في تحقيق أرباح منذ نهاية يونيو 2018.

مصر للتأمين التكافلي

تستهدف شركة مصر للتأمين التكافلي ممتلكات الوصول بنقطة التعادل خلال العام المالي الجاري 2019/2020 لتحققق خطتها قصيرة المدى بالوصول إلى معدلات الربحية خلال عامين بدلاً من 3 سنوات وذلك عبر عبر ضغط المصروفات الإدارية بالشركة، والعمل على زيادة محفظة الأقساط وتقليل الخسائر الفنية من خلال استحداث منتجات تأمينية جديدة بالإضافة إلى تجنب المنافسة السعرية.

وكانت قد حصلت شركة مصر للتأمين التكافلي ممتلكات على موافقة الهيئة العامة للرقابة المالية لمزاولة نشاط التأمين التكافلي ممتلكات يوم 18 يناير 2018، ويضم هيكل المساهمين في الشركة كلاً من شركة مصر القابضة للتأمين بنسبة 40%، وشركة مصر لتأمينات الحياة بنسبة 20%، وشركة مصر لإدارة الأصول العقارية بنسبة 20%، والشركة القابضة للأدوية بنسبة 10%، وصندوق مصر للاستثمار والتمويل بنسبة 10%.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...