«السياحة الروسى» يعلن عودة الرحلات بين مصر وروسيا مايو 2020

 أعلن اتحاد السياحة الروسى، أن استئناف الرحلات بين روسيا ومصرسيكون ممكنا أواخر أبريل أو أوائل مايو 2020، وانطلق وفد أمنى روسى متخصص فى أمن المطارات مؤلف من ثمانية أشخاص يوم 19 يناير، فى جولة تفقدية لمطارى الغردقة وشرم الشيخ الدوليين تستمر حتى 24 يناير، لمتابعة حركة الركاب داخل صالات السفر والوصول والمهبط، والتفتيش على طرق إنهاء الإجراءات الأمنية المطبقة على الركاب والعاملين كما ستجرى مفاوضات مع سلطات الخطوط الجوية المصرية حسبما ذكرت شبكة سبوتنيك الروسية.

 

وقد تم إجراء آخر تفتيش للمطارات المصرية من قبل الروس فى أبري عام 2019، ووفقًا لتوقعات خبراء قطاع الطيران الروس، فى حال كان التفتيش الحالى نهائيًا، فإن أول رحلة إلى منتجعات مصر ستغادر فى أواخر أبريل أو أوائل مايو.

 

وقال أالإتحاد : “إن إجراءات استئناف الرحلات تتم على عدة مراحل، أولا على الجانب الروسى الاعتراف بأن المطارات المصرية آمنة، ثم يجب على روسيا والخطوط الجوية المصرية توقيع بروتوكول بشأن السلامة الجوية، بعد ذلك على الرئيس إصدار مرسوم باستئناف الرحلات الجوية إلى المنتجعات المصرية، وبعد إصداره ستحتاج شركات الطيران إلى حوالى شهر لتشكيل برامج الطيران وفى المجموع سيستغرق الأمر من 2.5 إلى 3 أشهر”.

 

وأشار الخبراء: “سيستغرق الأمر بعض الوقت للتأكد من أن الجانب المصرى يمتثل لجميع بروتوكولات السلامة الجوية، ومن المنطقى أكثر أن يتم إعدادها عن طريق رحلات منتظمة، كما كان الحال عند إعادة السفر جواً إلى المنتجعات التركية”.

 

Comments
Loading...