EFG

القابضة للتشييد تُوجه بطرح 3 مشروعات عقارية للشراكة أمام المسثمرين خلال 2020

وجهت الشركة القابضة للتشييد والتعمير بطرح ثلاثة مشروعات عقارية للشراكة أمام المستثمرين المحليين خلال العام الجارى ، وذلك بعد إرجاء تطويرهما لنحو عامين لضعف القدرة المالية للشركات التابعة المالكة للأعمال.

أكد المهندس هشام أبو العطا، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للتشييد والتعمير، أن الشركة وافقت على آلية طرح المشروعات العقارية التابعة لشركات قطاع الأعمال لنظام التطوير بالشراكة مع كيانات أخرى محلية ، مضيفا أن المشروعات الثلاثة المستهدف طرحها للشراكة تشمل مشروعين عقاريين أحدهما بمدينة نصر والآخر بوسط البلد، بالإضافة إلى مشروع آخر بمدينة العبور ، وتقع المشروعات على أراض مملوكة لثلاثة شركات للمقاولات تشمل شركة النصر العامة للإنشاءات وشركة المقاولات المصرية والشركة العامة للإنشاءات.

أضاف أن استثمارات المشروعات الثلاثة تُقدر بنحو 4 مليارات جنيه، وتستهدف الشركات تحقيق عوائد إستثمارية بنحو مليارى جنيه عن المراحل الأولية للمشروعات، وذلك وفقا للدراسات المُقدمة منها ، مشيرا إلى أن المشروعات الثلاثة تأتى ضمن خطة التحول نحو الاستثمار العقارى التى تنفذها شركات المقاولات التابعة ، وذلك عبر إعادة إستغلال الأصول القائمة من الأراض بما يسهم فى نمو أعمال الشركات وزيادة حجم الأرباح المحققة.

وأشار إلى أن شركات المقاولات المالكة للمشروعات الثلاثة أرجأت عمليات التنفيذ خلال العامين الماضيين بسبب أزمة السيولة المالية وصعوبة تدبير إحتياجاتها فى تمويل المشروعات.

وأوضح أن المكتب العربى للتصميمات الهندسية إنتهى من إعداد التصميمات الخاصة بالمشروعات الثلاثة، كما إنتهت الشركات المالكة للأعمال من تغيير أنشطة الأراض الخاصة بالمشروعات إلى النشاط العقارى، مضيفا أن “القابضة” إنتهت من إستلام ملفات دراسات المشروعات الثلاثة والمقامة على مساحة تقارب 40 ألف متر مربع .

أشار إلى أن لجنة الاستثمار بالشركة القابضة تقوم بدراسة عروض الشراكة المطروحة من المسثمرين المحليين لتطوير بعض الأصول التابعة لشركات قطاع الأعمال، وتمنح أولوية لإنهاء دراسة العروض المقدمة على المشاركة فى المشروعات العقارية.

وقررت الشركة القابضة للتشييد والتعمير دمج عدد من شركات المقاولات التابعة لها خلال 2016 مع الشركات التى تم وضعها تحت التصفية بقطاع الأعمال، وبموجب قرار الدمج إستحوذت 4 شركات مقاولات على محفظة ضخمة من الأراض موزعة على عدد من المحافظات، وألزمت “الشركة القابضة” كافة شركات المقاولات بتقديم خطة لاستغلال الأصول التى آلت إليها ، والتحول لنشاط الاستثمار العقارى.

وأعلنت “القابضة للتشييد” تطبيق خطة لهيكلة وإدارة الشركات التابعة، كما تدرس الشركة دمج شركات المقاولات التابعة والتى تعمل فى أنشطة مُتشابهة فى كيانات موحدة بعدد 4 شركات فقط لتقوية أوضاعها، وتستهدف “القابضة” إنهاء حصر الأصول التابعة للشركات خلال العام الجارى.

أشار إلى أن “القابضة” تستهدف توجيه الشركات التابعة للشراكة مع القطاع الخاص ، والتأسيس لنماذج جيدة فى طرح المشروعات العقارية ، وخاصة بعد نجاح تجربة الشراكة الموقعة بين شركة مصر الجديدة للاسكان والتعمير التابعة للقابضة للتشييد وشركة السادس من أكتوبر للتنمية والاستثمار على تطوير مدينة سكنية جديدة شرق القاهرة.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook