EFG

 الدولار يتراجع أمام الجنيه  18 قرشاً منذ بداية 2020

قطاع البحوث ببنك «سوسيتيه جنرال» يتوقع ارتفاع الجنيه ليسجل نحو 15.35 جنيه مقابل الدلار

أظهرت بيانات متوسط سعر صرف الدولار بالبنوك المصرية على موقع البنك المركزي تراجع سعر الدولار الأمريكي بنحو قرشين خلال تعاملات اليوم الأربعاء، لتعزز العملة المحلية «الجنيه» من مكاسبها، مسجلةً نحو 15.81 جنيه، و15.91 جنيه للبيع، ليرتفع الجنيه بنحو 18 قرشاً منذ مطلع العام الجاري 2020.

وتتجه الأنظار إلى صعود الجنيه خلال الفترة المقبلة مقابل الدولار، حيث يتوقع قطاع البحوث ببنك «سوسيتيه جنرال» ارتفاع الجنيه بنسبة 3.7% ليسجل نحو 15.35 جنيه مقابل الدولار وذلك بحلول نهاية العام الجاري.

وأكد البنك المركزي خلال الأسبوع الجاري أن الزيادة الملحوظة في موارد البنوك من النقد الأجنبي وخاصة من استثمارات صناديق النقد الأجنبي في الأسواق المالية المصرية، قد ساهمت في تراجع سعر صرف الدولار الأمريكي أمام الجنيه المصري.

وأشار البنك المركزي إلى أن إجمالي تدفقات النقد الأجنبي للبنوك سجلت نحو ١.٧ مليار دولار خلال 4 أيام عمل.

ويعتبر الجنيه المصري على رأس قائمة عملات الأسواق الناشئة التي تعزز من مكاسبها أمام العملة الخضراء، منذ مطلع العام الماضي حيث نجحت في جني مكاسب قدرها 188 قرش على مستوى الشراء، ليصل سعر صرف الدولار إلى 15.993 جنيه في نهاية 2019، مقابل 17.869 جنيه في نهاية 2018.

كما حقق الجنيه على مستوى سعر البيع مكاسب تُقدر بنحو 186 قرش مرتفعاً بنسبة 10.4%، ليسجل سعر صرف الدولار نحو  16.093 جنيه بنهاية 2019، مقابل 17.956 جنيه في الفترة المقارنة.

ويسجل سعر صرف الجنيه أمام الدولار الأمريكي أعلى معدل له منذ نهاية فبراير 2017، حيث سجل نحو 15.767 جنيه للشراء و15.870 جنيه للبيع آنذاك.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...