الدلتا للتأمين تحصل على موافقة «الرقابة المالية» لمزاولة نشاط البترول

كشف الدكتور عادل موسى، رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة الدلتا للتأمين، عن حصول شركته على رخصة مزاولة نشاط تأمينات البترول عقب إعتمادها من الهيئة العامة للرقابة المالية.

أضاف موسى في تصريحات خاصة، أن الشركة تسعى لزيادة حجم إصداراتها بفرع تأمينات الطيران خلال المرحلة المقبلة، ليصبح داعم رئيسي لاستراتيجية الشركة لتعظيم محفظة أقساطها بجانب تأمينات البترول بإعتبارهما من الأخطار الخاصة ذات حجم الأعمال المرتفع.

تستهدف شركة الدلتا للتأمينات العامة والممتلكات الشركة تحقيق محفظة أقساط بقيمة 600 مليون جنيه خلال العام المالي الجاري 2019 – 2020، وذلك ضمن خطة استراتيجية تستهدف الشركة من خلالها زيادة الأقساط إلى مليار جنيه خلال 3 سنوات.

أشار إلى أن الشركة تسعى لخلق خطين متوازيين في استراتيجيتها المستقبلية يتمثلا في زيادة حجم الأقساط بالتوازي مع تدعيم الملاءة المالية بما يسهم في زيادة حصتها السوقية بين شركات التأمينات العامة بالسوق، بجانب تعزيز معدلات ربحية الشركة.

وأظهرت البيانات المالية لشركة الدلتا للتأمين خلال العام المالي الماضي 2018 – 2019 ارتفاع أرباحها بنسبة 48.3%، على أساس سنوي، لتحقق صافي ربح بقيمة 135.79 مليون جنيه، مقابل صافي ربح بلغ 91.55 مليون جنيه خلال العام السابق له.

وأوضح موسى موافقة الجمعية العمومية الغير عادية للشركة خلال إجتماعها الأخير على زيادة رأسمالها المرخص به من 150 مليون جنيه إلى 500 مليون جنيه، مضيفاً أنه تقرر أيضاً خلال الجمعية زيادة رأسمال الشركة المصدر والمدفوع من 120 مليون جنيه إلى 126 مليون جنيه، مستهدفة زيادة رأسمال الشركة الفترة المقبلة إلى 250 مليون جنيه لتتوافق مع قانون التأمين الجديد.

ومن الجدير بالذكر أن قانون التأمين الجديد الجاري إقراره من مجلس النواب حدد 150 مليون جنيه حد أدنى لرأسمال شركات الشركات التأمينات العامة والممتلكات، على أن يزداد رأس المال بقيمة 50 مليون جنيه في حالة ممارسة أي من فروع البترول أو الطيران، ليصبح القيمة العادلة لرأسمال الشركة المزاولة لنشاطي البترول والطيران 250 مليون جنيه.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...