أردوغان: مستعدون للتحرك ضد حفتر إذا استمرت هجماته في ليبيا

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان يوم الثلاثاء إن بلاده لن تتوانى عن ”تلقين“ خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا ”درسا“ إذا واصل هجماته على الحكومة الليبية المعترف بها دوليا.

وأضاف أردوغان في كلمته أن ”حفتر الانقلابي فر هاربا“ من موسكو بعدما أخفقت المحادثات التي جرت يوم الاثنين بينه وبين فائز السراج رئيس وزراء الحكومة المعترف بها دوليا ومقرها طرابلس في دفعه لوقف إطلاق النار لإنهاء الصراع الدائر بين الطرفين منذ تسعة أشهر.

وقال وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو  إن قرار خليفة حفتر قائد قوات شرق ليبيا (الجيش الوطني الليبي) عدم توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار مع حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا يُظهر من يريد الحرب ومن يريد السلام.

ونقلت وكالة تاس للأنباء عن وزارة الخارجية الروسية قولها يوم الثلاثاء إن حفتر غادر موسكو دون التوقيع على اتفاق لوقف إطلاق النار صيغ خلال محادثات جرت في موسكو يوم الاثنين.

وقال جاويش أوغلو في أنقرة إن تركيا فعلت ما بوسعها لتنفيذ وقف إطلاق النار، مضيفا أنه إذا استمر حفتر في التصرف على هذا النحو فإن قمة بشأن ليبيا من المزمع عقدها في برلين يوم الأحد ستصبح بلا معنى.

 

أخبار متعلقة
Comments
Loading...