EFG

المصري للتأمين يصمم جداول تسعير الإرشادية لتقليص معدلات الخسائر بفرع السيارات

قال محمد مصطفى عبد الرسول، العضو المنتدب لشركة أورينت للتأمين التكافلي – مصر والمشرف على لجنة السيارات التكميلي من المجلس التنفيذي للاتحاد المصري للتأمين، إن الاحصائيات تشير إلى ارتفاع خسائر السيارات الاقل من 300 ألف جنيه لتصبح الأسوأ بين السيارات الأخرى وان عدد كبير منها يعمل لدى شركات النقل التشاركي دون علم شركة التأمين مما يسبب خسارتها، مضيفا أن تأمينات السيارات يمثل مرأة لسوق التأمين لدى العملاء ويجب الاهتمام به .
أضاف مصطفى خلال ندوة أقامها الاتحاد المصري للتأمين حول أسس الاكتتاب الفني السليم، أن الاتحاد بصدد تصميم جداول بمعدلات الخسائر بفرع تأمينات السيارات الندتكميلي على مستوى الشركات لاستخدامها كدليل إرشاد فى عمليات التسعير.

وشدد على أهمية الالتزام بالضوابط الفنية عند الإكتئاب بفرع السيارات التكميلي وتحقيق التوازن بين السعر ونسب التحمل والمصروفات الإدارية؛ إلى جانب تقديم خدمة جيدة للعميل، وتحقيق الربحية لشركات التأمين، وللسوق ككل.

ولفت إلى إن المنافسة السعرية الضارة بين الشركات من شأنها تهديد المحافظ التأمينية بفرع السيارات وهو ما تعرضت له بعض الشركات بالفعل فى وقت سابق.
وطالب باستخدام قاعدة بيانات الاتحاد الخاصة بالسيارات التكميلي للاستفادة منها فى تحديد التسعير الفنى للوثائق، مؤكدا على أهمية تأكد مكتتب التأمين من توفر قطع غيار السيارة، وتكاليف الإصلاح سواء داخل أو خارج التوكيل، لتحديد السعر المناسب عند الإكتئاب.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...