EFG

دراسة ماجستير توصي ملاك الصحف الاقتصادية الاهتمام بالمواطن العادي

ناقشت كلية الإعلام جامعة القاهرة رسالة ماجستير تحت عنوان ” مصادر معلومات التغطية الصحفية وعلاقتها بأجندة أولويات وأطر تقديم محتوي الصحف الاقتصادية للباحثة شيماء البدوي الصحفية باحد الصحف الاقتصادية.

وتكونت لجنة التحكيم من الدكتور محمود علم الدين، استاذ الصحافة بكلية الاعلام جامعة القاهرة رئيساً ومناقشاً، الدكتور هشام عطية عبد المقصود ، استاذ الصحافة بكلية الاعلام جامعة القاهرة وعميد كلية الإعلام بجامعة مصر للعلوم والتكنولوجيا مشرفاً، والدكتور ياسر عبد العزيز، خبير الاعلام الدولي و مدير مكتب صحيفة الشرق الأوسط بالقاهرة مناقشاً، وقد حصلت الباحثة علي درجة امتياز.

وأوضحت الباحثة، إن مشكلة الدراسة تبلورت في تحديد نوع وطبيعة توظيف مصادر المعلومات في تغطية الصحف الاقتصادية، ودراسة علاقتها بترتيب أولويات وأطر تقديم محتوى الصحف الاقتصادية، وتحليل العوامل المؤثرة في محتوى الصحف الاقتصادية .

وقالت إن نتائج الدراسة تبين وجود علاقة بين نوع مصادر المعلومات وطبيعة الشئون الاقتصادية التي تقدمها الصحف الاقتصادية،كما توجد علاقة بين نوع مصادر المعلومات والإطار المستخدم في تغطية الشئون الاقتصادية.

تابعت :”وتشير  الدراسة  إلي وجود علاقة بين مصادر معلومات التغطية الصحفية وأجندة أولويات الصحف الاقتصادية وأطر تقديم الشئون الاقتصادية، وتقوم الصحافة الاقتصادية على مبدأ المنفعة والمصلحة المتبادلة”.

وأنتهت الدراسة بعدة توصيات أهمها، ضرورة أن تتجه الصحف الاقتصادية إلى ما يسمى الاقتصاد “الشعبوي”، أي الاهتمام بكل ما يخص المواطن العادي اقتصاديًا، وليس الاهتمام بأخبار الشركات والمستثمرين فقط.

كما أوصت الدراسة بأهمية توافر تداول المعلومات للصحافة بشكل عام، خاصة الاقتصادية منها، حتى لا يلجأ الصحفي للحصول للمصادر المجهلة.

تابعت :”ويجب أن تتجه الصحف الاقتصادية لتقديم التحقيقات الاستقصائية والتقارير التفسيرية والتحليلية بشكل أكثر وأعمق”.

ولفتت إلي أهمية أن تعمل المؤسسات الصحفية بمساندة النقابات ومنظمات الأعمال المهتمة بتدريب الصحفي الاقتصادي، وتنمية مهاراته.

وذكرت أنه يجب أن تتوافر مراكز بحثية متخصصة تتواصل مع المؤسسات الاقتصادية بأنواعها وكل من يهتمون بمتابعة الصحف الاقتصادية، لمعرفة احتياجاتهم ومتطلباتهم.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...

Facebook