خبراء الاتصالات بمنتدى شباب العالم: 47% من العالم متصل بالإنترنت والتحول الرقمي فرصة لخلق وظائف

قالت إيمان الأهرش، المتحدث باسم الاتحاد الدولى للاتصالات، إن حوالي 47% من سكان العالم يتصلون بشبكة الإنترنت بما يمثل نحو  3.6 مليار فرد، وذلك بهدف تحقيق حياة أفضل لهم.

وأشارت فى كلمتها بجلسة التحول الرقمى والتميز الحكومى بمنتدى شباب العالم 2019 تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، إلى جهود الاتحاد بتوصيل الدول التى تواجه أوضاع اقتصادية صعبة بالإنترنت، ومساعدة الحكومات المختلفة في تطبيق الشمول المالى والتحول الرقمى إلى جانب تطوير البنية التحتية وقطاعات النقل والزراعة وفقا للمعايير الدولية.

وأضافت إن الاتحاد ساعد  فى تمكين النساء والأطفال تكنولوجيا فى العديد من دول العالم، ونشر الإنترنت والتكنولوجيا المتقدمة فى تبادل الأفكار بين شباب العالم وعمل على تسخير التكنولوجيا للتنمية فى العديد من الدول.

ومن جانبه أكد توبيز بارخرديت الخبير الدولى فى التحول الرقمى، على ارتباط تحقيق التحول الرقمى بتوحيد المعايير والأنظمة فى كل القطاعات مثل التعليم والصحة والنقل وطريقة إدارة البلدان وغيرها، مشيرا إلى أن توافر الهواتف الذكية ليس كافيا ولكن يجب أن يكون هناك نظام موحد للمعايير.

وأضاف أن توحيد المعايير يتبعه تغيير ثقافة المستخدمين فى التعامل مع التكنولوجيا وتهيئة المجتمعات لذلك، فالتكنولوجيا أساس ويواجه البعض مشكلة فى التعامل معها مثل السوشيال ميديا التي شهدت قيام البعض بوضع البيانات الخاصة بهم دون تفكير مما تسبب فى أزمة فى وقتنا الحالى.

وأضاف أن التحول الرقمى لن يخفض من فرص العمل بل سيخلف وظائف فى قطاعات أخرى مثل القطاعات التى تحتاج قدرا من الإبداع والابتكار، وهناك العديد من الوظائف التى يجب أن تخضع لإعادة الهيكلة للاستفادة من الموظفين بصورة أكبر، اذ يوجد سبل تكنولوجية جديدة ويجب أن يتم إعداد الأفراد لمواكبة التقدم التكنولوجى الهائل، واعداد المهارات اللازمة.

وحضر الندوة كلاً من الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، الدكتورة هالة السعيد وزيرة التخطيط، والمهندس عادل حامد الرئيس التنفيذى للشركة المصرية للاتصالات والدكتورة هالة الجوهرى الرئيس التنفيذى لهيئة تنمية صناعة تكنولوجيا المعلومات “ايتيدا”.

اضغط لمتابعة أموال الغد على تطبيق نبض