EFG

«الأهلي» يوقع برتوكول تعاون مع «هولدي فارما» لتوفير التمويل اللازم للصيدليات والمراكز الطبية

وقع يحيي أبو الفتوح نائب رئيس مجلس إدارة البنك الأهلي المصري والدكتور محمد سعد عبد الصمد رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب لشركة هولدي فارما للتسويق والتصدير بروتوكول تعاون يهدف إلى دعم الصيدليات والمراكز الطبية والمستشفيات والمعامل ومراكز الأشعة التي تندرج تحت مظلة المشروعات الصغيرة والمتوسطة.

 

حضر التوقيع الدكتور أحمد حجازي رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للأدوية، وممدوح عافية رئيس مجموعة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك الأهلي، وشريف رياض رئيس مجموعة الائتمان المصرفي للشركات والقروض المشتركة بالبنك الأهلي، وفريقي عمل مجموعة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالبنك وشركة هولدي فارما.

 

وعقب التوقيع صرح يحيي أبو الفتوح أن البروتوكول يأتي ليؤكد على التوجه الاستراتيجي للبنك في دعم وتنمية المشروعات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة في كافة الأنشطة الاقتصادية مع التركيز بشكل خاص على الأنشطة التي تمس الاحتياجات الأساسية للمواطنين والتي يأتي على رأسها مشروعات الرعاية الصحية.

 

وأوضح أنه من خلال البروتوكول سيتم دراسة إمكانية توفير التمويل اللازم لشراء المستحضرات الدوائية والتجهيزات والمعدات الطبية والكيماويات التي توفرها شركة هولدي فارما للتسويق والتصدير، مع ضمان سرعة تنفيذ هذه المشروعات حيث تعد شركة هولدي فارما هي الذراع التسويقي والتجاري للشركة القابضة للأدوية والتي تتيح توفير التمويل اللازم لعملاء الشركة من الصيدليات والمراكز الطبية والمستشفيات والمعامل ومراكز الأشعة بعد استيفاء الشروط المقررة.

 

وأضاف أن محفظة القروض الصغيرة والمتوسطة المباشرة وغير المباشرة بالبنك بلغت نحو 64 مليار جنيه لنحو 74 ألف مشروع والتي من المخطط زيادتها إلى 100 مليار جنيه بنهاية العام القادم، وهو ما يؤكد على اهتمام البنك بملف تلك المشروعات لما له من اثر إيجابي على تنفيذ خطط الدولة للتنمية وتوفير المزيد من فرص العمل.

 

ومن جانبه قال الدكتور أحمد حجازي أن الصناعات الدوائية تحظب باهتمام كبير من الدولة، خاصة في ضوء خطط التنمية وما تتضمنه رؤية مصر 2030 من دعم الرعاية الصحية وتقديم أفضل الخدمات الطبية للمواطن المصري، وهو ما دفع الشركة القابضة للادوية لوضع وتنفيذ خطة طموحة لتطوير شركات الادوية التابعة لها .

 

وصرح ممدوح عافية على دعم البنك المستمر لمشروعات الرعاية الصحية من خلال توفير مجموعة من البرامج التمويلية الميسرة التي تلبي احتياجات تلك المشروعات والأنشطة المرتبطة به وفقاً لمقوماتها واحتياجاتها التمويلية، مؤكداً على أن البنك يراعى الطبيعة الخاصة لأي من المشروعات التي يقوم بتمويلها ومنها المشروعات الطبية حيث يتم إتاحة التمويل بإجراءات سهلة ومبسطة تتناسب مع احتياجاتها وبما يضمن جودة الخدمة وسرعة اتخاذ القرار.

 

ومن جانبه أشار الدكتور محمد سعد عبد الصمد إلى أن البروتوكول يعزز التزام الشركة القابضة وشركاتها التابعة بتقديم أفضل المنتجات والخدمات الطبية لعملائها من الصيدليات والمستشفيات والمراكز الطبية ومراكز الأشعة ومعامل التحاليل، حيث بلغ عدد الصيدليات المتعاملة مع الشركات التابعة للشركة القابضة حوالي 30 ألف صيدلية في حين بلغت مبيعات شركة الجمهورية التابعة للشركة القابضة من المعدات والتجهيزات الطبية 4.2 مليار جنيه، كما تهدف الشركة إلى التوسع في نشاطها بالتعاون مع البنك الأهلي المصري حيث ترشح الشركة كافة الجهات والمشروعات الطبية المطلوب تمويلها بهدف دراسة طلبات التمويل على أن تتولى الشركة توفير إحتياجات تلك المشروعات من المستحضرات الطبية والكيماوية والتجهيزات والمعدات الطبية.
أخبار متعلقة
Comments
Loading...