أحمد هيكل: طبيعة الاستثمار العالمي ستفرض تددفقات أقل  من الاستثمار الأجنبي لمصر

قال أحمد هيكل، مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة القلعة القابضة، إن طابع الاستثمار العالمي ستفرض حجم أقل من الاستثمار الأجنبي وليست ناتجة عن ظروف خاصة بمناخ الأعمال المصرى .

وأوضح أن السندات السالبة العرض حول العالم بلغت نحو 17 مليون دولار، في حين شهدت المديونيات حول العالم زيادة ملحوظة في حجم الاقراض، لافتا إلى زيادة الأصول المالية وزيادة معدلات نمو الخدمات مقارنة بالنمو في الناتج القومي للدول.

وأكد على أهمية  وجود تسعير عادل للدولار بالسوق  وإاداة النظر فى تسعير الطاقة ، بالإضافة الى أهمية أستغلال موقع مصرالجغرافي الذى يعتبر عامل جذب هام , خاصة في ظل التغيرات الموجودة بالعالم وخاصة تغيرات المناخ إلى جانب مواكبة التغيرات التكنولوجية.