وزير التعليم العالي يستقبل السفير السويسري بالقاهرة

استقبل الدكتور خالد عبد الغفار، وزير التعليم العالي والبحث العلمي، أمس الاثنين بول جارنييه السفير السويسري بالقاهرة، لبحث سبل تعزيز التعاون بين مصر وسويسرا في مجالات التعليم العالي والبحث العلمي، وذلك بمقر الوزارة.

واكد “عبد الغفار” في بداية اللقاء على قوة العلاقات المصرية السويسرية في شتى المجالات مشيداً بالمكانة التي تتمتع بها سويسرا كمقصد للتعليم العالي وما تتمتع به الجامعات السويسرية من سمعة دولية كبيرة معرباً عن تطلعه لزيادة التعاون العلمي والتكنولوجي وتبادل الخبرات بين البلدين خلال الفترة القادمة.

 وتحدث عن استراتيجية التعليم العالي المصرية والاهتمام الذي توليه الدولة لملف التعليم العالي وذلك من خلال التوسع في انشاء العديد من الجامعات الحكومية والخاصة والأهلية، لاسيما إنشاء جامعات العلمين والجلالة والمنصورة الجديدة ، كما لفت إلى التنوع في التخصصات بتلك الجامعات والتي تواكب التطور التكنولوجي العالمي وتلبية احتياجات سوق العمل . 

ورحب “عبدالغفار” بوجود شراكة سويسرية مع الجامعات المصرية، متطلعاً لمزيد من التعاون بين البلدين، كما تطرق الى الاهتمام بالتعليم الفني وانشاء الجامعات التكنولوجية الجديدة والتي تعد نافذة للطلاب المصريين لاستكمال دراساتهم العليا واكتساب المزيد من المهارات في تخصصات العلوم التطبيقية المختلفة، لافتًا إلى أهمية الاستفادة من الخبرة السويسرية في هذا المجال.

ومن جانبه أعرب بول جارنييه السفير السويسرى بالقاهرة 
عن سعادته باللقاء، متحدثاً عن التجربة السويسرية في مجال التعليم الفني والتكنولوجي والتطلع الى التعاون مع مصر في هذا المجال، وكذلك التعاون المشترك في مجال البحث العلمي، والشراكة مع الجامعات المصرية، ولفت الى تقديم بلاده للعديد من المنح للدراسة في سويسرا داعياً الدارسين المصريين للاستفادة منها.

حضر اللقاء الدكتورة كاميليا صبحي القائم بأعمال رئيس قطاع الشئون الثقافية والبعثات،، والدكتورة رشا كمال القائم بعمل رئيس الإدارة المركزية لشئون الطلاب الوافدين.