«المواد العازلة» ترفع مذكرة استغاثة للحكومة لتوفير خامات البيتومين للمصانع

كشفت شعبة المواد العازلة بغرفة مواد البناء باتحاد الصناعات، عن رفع مذكرة لوزيرا البترول والتجارة والصناعة بجانب رئيس الهيئة العامة للبترول في استغاثة عاجلة لتوريد حصص المصانع من البيتومين حتي لا تتوقف عن العمل.

وقال د. كمال الدسوقي، نائب رئيس غرفة مواد البناء ورئيس الشعبة إن المصانع تواجه عجز شديد في توريد خام البيتومين  70 و 60 والطري بالسوق المحلية.

وأوضح  أن توقف توريد البيتومين سيؤثر بشكل كبير على وفاء المصانع بالتزاماتها نحو تنفيذ المشاريع القومية الكبري للدولة وتجاه عملائها مما يهدد بتشريد العمالة وتوقف الانتاج والتصدير، معرباً عن أملة فى تدخل الدولة فى توفير احتياجات المصانع من البيوتومين حتي لا تتوقف عن العمل.

وأضاف الدسوقي أنه يوجد في مصر نحو 15 مصنع في قطاع المواد العازلة من العزل الحراري والمائي والصوف الصخري من بينها 5 مصانع تقوم بالتصدير و10 مصانع اخري للانتاج المحلي، لافتا أن استمرار عجز توريد البيوتومين يهدد المصانع بخسائر كبيرة نتيجة لفقدانها عملائها بأسواق التصدير والسوق المحلية.

وأكد أن قطاع المواد العازلة يعانى بشدة من مشكلة عدم انتظام توريد الخامات من البيتومين في تلبية الطاقات الإنتاجية للمصانع، فى ظل وجود زيادة فى الطلب المحلي والتصديري من جانب الشركات المحلية العاملة فى قطاع عزل البيتومين.

ونوه  بأن الشعبة ستعمل على حل هذه المشكلة بشتي الطرق من خلال غرفة مواد البناء واتحاد الصناعات فضلاً عن رفع مستوي المواصفات القياسية لحماية الصناعة الوطنية والتي تأتي في أطار استراتيجية الشعبة لتنمية وتطوير القطاع التي تستهدف مضاعفة صادرات القطاع ورفع نسبة تعميق المكون المحلى به إلى ما لا يقل عن 90% بحلول 2020، مقارنة بنحو 70% حاليا.