EFG

«التصديري للغزل والنسيج» يبحث مع «المالية» تطورات مستحقات المساندة التصديرية للقطاع

بحث المجلس التصديري للغزل والنسيج والمنسوجات والملابس الجاهزة والمفروشات المنزلية مع د. أحمد كجوك نائب وزير المالية للسياسات، المشكلات التي تواجه قطاع الصناعات النسيجية ومن أهمهما مستحقات الشركات من رد متأخرات المساندة التصديرية.

وقال المهندس مجدي طلبة رئيس المجلس، إن ذلك يأتي في إطار مجهودات المجلس وتواصله مع العديد من الوزارات المعنية للسعى حول حل المشكلات التي تواجه القطاع، منوها بأن الاجتماع شهد مشاركة 10 مصانع الذين يقومون حالياً بمشروعات توسعات إنتاجية وإستثمارية.

شارك في الاجتماع شيرين الشرقاوي، مساعد وزير المالية للشؤون الاقتصادية ونيفين منصور، مستشار نائب وزير المالية للسياسات.

وأوضح أن الاجتماع شهد عرض الطلبات المقدمة من بعض شركات قطاع الصناعات النسيجية التي تعتزم القيام بتوسعات إنتاجية وضخ استثمارات جديدة إلى جانب مناقشة الحلول والمقترحات الممكنة لحل مشكلة متأخرات المساندة التصديرية التي من شآنها تعزيز حجم الصادرات المصرية ودعمها لتصبح قادرة على مواجهة المنافسة الشرسة من الدول الأخرى مثل فيتنام وبنجلاديش الذين يأتوا في صدارة منافسى قطاع الصناعات النسيجية بمصر.

أضاف طلبه بأن المجلس يسعى جاهداً لتنمية صادرات قطاع الصناعات النسيجية حيث تم وضع استراتيجية لزيادة حجم الصادرات لتصل إلى 12 مليار دولار خلال الـ 5 سنوات القادمة ولتحقيق هذا الهدف لابد من دعم المصانع والشركات المصرية العاملة بالقطاع والسعي حول تذليل كافة العقبات التي تعوق الصادرات المصرية.

 وطالب بضرورة تكاتف الجهود ووجود منظومة مالية عامة سليمةوقطاع مصرفي داعم للصناعة لتنفيذ توجهات الدولة فى تنمية قطاع التصدير الذي يعد من أهم موارد النقد الأجنبي ودعم الاقتصاد القومي.

أخبار متعلقة
Comments
Loading...