«الفيدرالي»: استمرار تراجع معدلات الفائدة قد يهدد الاستقرار المالي وأرباح البنوك

قال بنك الاحتياطي الفيدرالي إن النظام المالي الأمريكي يبدو مستقراً بشكل عام، لكنه حذر من أن استمرار معدلات الفائدة المنخفضة قد يؤدي إلى انخفاض أرباح البنوك.

وأضاف الفيدرالي في تقرير الاستقرار المالي الصادر، أن الظروف لم تتغير إلا قليلاً منذ تقريره الأخير في مايو الماضي، وأن “القطاع المالي يبدو مرنًا”.

وأشار الاحتياطي الفيدرالي إلى أن بعض قيم الأصول مرتفعة، مشيراً بشكل خاص إلى العقارات التجارية.

وأوضح المركزي الأمريكي بأن الرغبة في المخاطرة تتماشى مع “المعايير التاريخية” و “ديون الأسر” تقف على مستوى متواضع بالنسبة للدخل.

لكن التقرير حذر من استمرار مستويات الديون المرتفعة في الشركات، ومعدلات الفائدة المنخفضة.

وأضاف الفيدرالي: “إذا بقيت معدلات الفائدة منخفضة لفترة طويلة، فقد تتعرض ربحية البنوك وشركات التأمين وغيرها من الوسطاء الماليين للضغط ، مما يزيد من تعرض القطاع المالي للصدمات”.

وخفض الفيدرالي معدل الفائدة الأمريكية 3 مرات في العام الجاري لتصل إلى مستوى يتراوح بين 1.50% إلى 1.75%.

وذكر الاحتياطي الفيدرالي أن العملات الإلكترونية المقترحة- مثل “الليبرا”- قد تسبب مخاطر على الاستقرار المالي.

Comments
Loading...